دي فرانشيسكو يلوم لاعبي روما على التفريط في حلم الريمونتادا

التعليقات()
Getty Images
مدرب الذئاب يشعر بالندم الشديد

بقلم    علي سمير      تابعوه على تويتر

أصر إيزيبيو دي فرانشيسكو المدير الفني لروما، أنه كان على لاعبيه التمسك بفرصهم من أجل التأهل، في مواجهة ليفربول بنصف نهائي دوري أبطال اوروبا.

روما كان على وشك تكرار الريمونتادا أمام ليفربول، حيث فاز 4/2 في مواجهة الإياب على ملعبه، ولكنه كان بحاجة لهدف آخر لمعادلة خسارته في الذهاب أمام الريدز 5/2 في أنفيلد.

وقال دي فرانشيسكو بعد المباراة:"نضجنا كثيرا بعد هذه التجربة، ولكن ندمي بأن الفريق لم يؤمن بفرصه بالشكل الكامل، لو فعلنا ذلك لسجلنا المزيد من الأهداف".

وأضاف:"أشعر بإحباط شديد جدا بالطريقة التي خرجنا بها، وأهنيء اللاعبين على الوصول لهذه المرحلة والضغط على ليفربول رغم كل شيء".

وتابع:"على روما المواصلة بنفس المنوال الموسم القادم، وأولا يجب ضمان مقعد مؤهل لدوري أبطال أوروبا وأؤمن بثقتنا في فعل المزيد".

وعن عدم احتساب ركلتي جزاء لفريقه واعتراض لاعبيه:"لا يجب علينا الوقوف بجوار الحكم للاعتراض، هذا لن يغير أي شيء، ربما إذا احتسب ركلة جزاء وطرد أحد لاعبي ليفربول كانت الامور ستصبح أكثر سهولة ولكن هذا لا ينفي قيامنا ببعض الأخطاء".

يذكر أن ليفربول تأهل للنهائي بمجموع المباراتين 7/6 ليلاقي نظيره الأسباني ريال مدريد بمدينة كييف الأوكرانية بنهاية هذا الشهر.

إغلاق