ما هي دورة تولون المشارك بها منتخب قطر الأوليمبي؟ أين تقام وما هو نظامها؟

آخر تحديث

أبانوب صفوت |  فيسبوك


لا يحظى غالبية اللاعبين الصغار بفرصة مع الفريق الأول إلا في بعض الاستثناءات النادرة، لذا فإن الوسيلة الأبرز لإظهار موهبتهم للعالم أجمع هي البطولات الدولية مع مختلف الفئات العمرية للمنتخبات، ومن بينها بعض المسابقات المعروفة مثل كأس العالم للشباب، وإما كأس أمم أوروبا أو أفريقيا ولكن هناك أيضاً مسابقة تملك نفس الأهمية تقريباً وهي دورة تولون الدولية.

يتم متابعة هذه البطولة بشكل كبير للغاية وبالأخص من أغلب كشافة الأندية الكبيرة التي تسعى إلى خطف أبرز المواهب الصغيرة والسعي للتعاقد معهم بأقل الأسعار الممكنة خاصةً مع ارتفاع قيمة اللاعبين بشكل غير مسبوق، وهو ما قد يجعل المنافسة غير عادلة في كثير من الأحيان بسبب عدم امتلاك بعض الأندية لنفس القدرات المالية الضخمة التي يسيطر عليها وبنسبة كبيرة رجال الأعمال في الخليج، أمريكا والصين.

لكن ما هي دورة تولون الدولية؟ ما هو نظام البطولة، ماهيتها وسجل الفائزين بها؟ هذا ما سنعرفه في هذا التقرير.


ما هي دورة تولون الدولية ومن هم أشهر لاعبيها؟


دورة تولون هي بطولة دولية تُقام كل عام في مدينة تولون الفرنسية وتشهد مشاركة منتخبات -تحت 21 عاماً- من مختلف أنحاء العالم، لُعبت المسابقة للمرة الأولى في عام 1967 ومن ثم انطلقت الدورة الثانية بعد سبعة أعوام وتحديداً في عام 1974 ومنذ ذلك الحين أصبحت تقام في كل عام حتى الآن ووصلت إلى نسختها رقم 47 والتي لازالت جارية في الوقت الراهن.

تأسست دورة تولون على يد "موريس ريفيلو" وكانت تتكون من ستة فرق فقط في البداية، وشهدت النسخة الأولى وجود مزيج بين المنتخبات والأندية مثل بروسيا مونشنغلادباخ، أندرلخت وديربي كاونتي، ولكن منذ بطولة 1974 أصبحت تخص المنتخبات فقط، زاد عدد المشاركبين بها إلى 8 فرق واستمر العدد هكذا حتى نسخة 2013 عندما تم إضافة فريقين لها، ومنذ نسخة 2017 زاد العدد مجدداً إلى 12 منتخب.

كريستيانو رونالدو البرتغال دورة تولون

شهدت تلك البطولة بزوغ نجم العديد من اللاعبين أمثال الأسطورة الفرنسية زين الدين زيدان في نسخة 1999، الغزال تييري هنري في عام 1997، كريستيانو رونالدو في نسخة 2003 بالإضافة إلى لاعبين آخرين مثل المهاجم الكولومبي فالكاو، الجناح الأيسر الفرنسي توماس ليمار، لاعب الوسط الفرنسي أدريان رابيو، صانع الألعاب الكولومبي خاميس رودريجز، لاعب الوسط الإيفواري فرانك كيسي، لاعب وسط إنجلترا إيريك داير والظهير الأيمن البرازيلي دانييل آلفيش.

قدم المنتخب المغربي مشاركة متميزة للغاية وذلك في نسخة 2015 وقدم بطولة مميزة تألق فيها أمثال أشرف بنشرقي لاعب الهلال السعودي حالياً والوداد المغربي سابقاً والذي كان هداف تلك النسخة مناصفةً مع الفرنسي "إينزو كريفالي" وحصل فيها "وليد الكرتي" على جائزة أفضل لاعب في الدورة وكان المغربي "بدر الدين بن عاشور" هو أفضل حارس في المسابقة، وهو ما ساعد أسود الأطلس على الفوز بالمركز الثاني في هذه البطولة.


هل تعتبر دورة تولون الدولية بطولة رسمية أم ودية؟


على الرغم أن بطولة تولون تحظى بكل هذا الاهتمام والتقدير من المتابعين، ولكن البطولة ودية وليست رسمية لأنها غير مصنفة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم ولا تخضع لإشرافه أو لإشراف أي اتحاد وطني فردي، لذا يتم اعتبارها هي أشهر بطولة ودية على الإطلاق بسبب شدة المنافسة فيها كما لو كانت ذات طابع رسمي بالفعل.

يشارك في البطولة منتخبات من مختلف أنحاء العالم وهو ما يجعلها بمثابة كأس عالم مصغر مع وجود فرق من قارة آسيا في بعض الأحيان مثل المنتخب الصيني الذي تواجد في نسخة 2007 وفاز بالمركز الثاني في تلك النسخة، وكذلك منتخبات أمريكا الجنوبية المتواجدة بصفة شبه مستمرة مثل البرازيل، كولومبيا، الأرجنتين وتشيلي، والجدير بالذكر أن دورة تولون انطلقت قبل كأس العالم للشباب والذي لُعب للمرة الأولى في عام 1977.


 دورة تولون الدولية 2019


من المقرر أن تبدأ النسخة الجديدة من دورة تولون الودية يوم غد السبت 1 يونيو على أن تستمر حتى 15 من نفس الشهر، وستشهد البطولة للمرة الأولى مشاركة بين مزيج مختلف من الفئات العمرية ما بين تحت 18 عاماً مثل المستضيف فرنسا، تحت 19 عاماً مثل البرتغال، تحت 20 عاماً مثل المنتخب الإنجليزي، تحت 21 عاماً مثل أيرلندا، منتخبات تحت 22 عاماً مثل المكسيك، الصين، اليابان والبرازيل وتحت 23 عاماً مثل المنتخب القطري.

ستشهد البطولة مشاركة بعض المنتخبات العربية مثل قطر، البحرين، بالإضافة إلى الصين واليابان من قارة آسيا في غياب تواجد أي منتخب أفريقي هذه المرة، ومن قارة أمريكا الجنوبية هناك منتخبي السامبا وتشيلي، مع رباعي أوروبي متمثل في إنجلترا، فرنسا، البرتغال وأيرلندا، وهناك مشاركة ثنائية من اتحاد الكونكاف ويمثله كلا من جواتيمالا في الظهور الأول على الإطلاق بالإضافة إلى المكسيك

تم تقسيم كل المنتخبات المشاركة إلى ثلاث مجموعات يتكون كل منها من أربعة منتخبات، تضم المجموعة الأولى كل من إنجلترا، البرتغال، اليابان وتشيلي، بينما يتواجد كل من البرازيل، قطر، فرنسا وجواتيمالا في المجموعة الثانية، وبالنسبة للمجموعة الثالثة والأخيرة ستتنافس منتخبات أيرلندا، المكسيك، البحرين والصين على بطاقات التأهل إلى الدور التالي.

تعتمد البطولة بنظامها الحالي بعد زيادة عدد المشاركين إلى 12 منتخب منذ نسخة 2017 على تأهل أصحاب المراكز الأول بالإضافة إلى منتخب واحد من بين أفضل ثواني كل المجموعات إلى نصف النهائي، يتواجد على الدكة 9 لاعبين في دور المجموعات قبل أن يتقلص عدد البدلاء إلى أربعة فقط في الأدوار الإقصائية، وفي حال نهاية المباراة بالتعادل يتم اللجوء مباشرةً إلى ركلات الجزاء، ويتكون الشوط الواحد للمباراة فيها من 40 دقيقة.

الأعمار السنية لكل منتخب في بطولة تولون:

المنتخب العمر السني
فرنسا
منتخب الشباب تحت 18 سنة
البرازيل منتخب الشباب تحت 22 سنة
إنجلترا منتخب الشباب تحت 20 سنة
البرتغال منتخب الشباب تحت 19 سنة
اليابان منتخب الشباب تحت 22 سنة
قطر المنتخب الأوليمبي
جواتيمالا المنتخب الأول
الصين منتخب الشباب تحت 22 سنة
جمهورية آيرلندا منتخب الشباب تحت 21 سنة
تشيلي المنتخب الأوليمبي
البحرين المنتخب الأول
المكسيك منتخب الشباب تحت 22 سنة

سجل الفائزين بدورة تولون الدولية


يملك المنتخب الفرنسي الرقم القياسي في عدد مرات التتويج ببطولة تولون الدولية بمعدل 12 لقب ويأتي من خلفه المنتخب البرازيلي والذي توج بها في سبع مناسبات، ويحل المنتخب الإنجليزي حامل اللقب في عام 2018 في المركز الثالث بعد الفوز بسبع نسخ ويتقاسم كلا من المنتخبين البرتغالي والكولومبي الترتيب الرابع بواقع ثلاث ألقاب فقط.

سجل الفائزين بدورة تولون الدولية:

المنتخب عدد الألقاب
فرنسا
12
البرازيل 8
إنجلترا 7
البرتغال 3
كولومبيا 3
الأرجنتين 2
بلغاريا 2
المجر 2
إيطاليا 1
تشيلي 1
يوغسلافيا 1
الاتحاد السوفيتي 1
ساحل العاج 1
المكسيك 1
بولندا 1
بلجيكا 1