حكم تشيلسي وبرشلونة 2009: لا أفخر بتلك المباراة وقد تلقيت تهديدات بالقتل

التعليقات()
Getty Images
قبل المواجهة المنتظرة بين العملاق الكتالوني والنادي اللندني في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، أجواء المباراة المثيرة للجدل 2009

أحمد مختار    فيسبوك      تويتر

يستعد الجميع لمباراة القمة بذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، حيث يحل برشلونة الإسباني ضيفًا على تشيلسي الإنجليزي في ملعب ستامفورد بريدج بالعاصمة لندن مساء الثلاثاء المقبل.

ونظرًا لتاريخ المواجهات والصراع بين البلوز والعملاق الكتالوني، نشرت صحيفة "ماركا" الإسبانية حوار مع الحكم توم أفريبو الذي أدار المباراة بين الفريقين في عودة نصف نهائي دوري الأبطال موسم 2009 الذي تأهل به برشلونة وتوج باللقب.

قال: "أنا لا أعمل بالتحكيم في الوقت الحالي، ولكنني أساعد زملائي في كثير من الأحيان، أنا سعيد الآن واستفيد من الوقت الذي أملكه".

وبالحديث عن يوم المباراة بين برشلونة وتشيلسي وشعوره حول ذلك، قال: "في الحقيقة لا أفخر بهذا اليوم، كانت هناك بعض الأخطاء ولم يكن المستوى الأفضل لي، هذا يحدث بالتأكيد مع الجميع".

وتابع: "أشاهد بعض اللقطات من المباراة، على الحكم أن يفعل ذلك ويتعلم من الأخطاء التي قام بها ولكن هذه المباراة كانت من زمن بعيد وأنا لا أعمل بالتحكيم الآن، فقط أتذكر ما حدث في ذلك اليوم وهجوم الصحف الكبير بعد ذلك".

وأضاف: "كانت هناك بعض الأخطاء التحكيمية في المباراة ولكن بالطبع لم يكن كل شيء بسبب ذلك، كان هناك دور للاعبين والمدربين أيضًا، أنا فخور بما قدمته طوال مسيرتي وقيادة الكثير من المباريات في أوروبا، وكوني أحد أفضل المدربين في بلادي، لا يمكن أن يتم الحكم علي بسبب تلك المباراة فقط".

وأردف: "كانت مباراة العودة بنصف نهائي دوري أبطال أوروبا، ولكن من المحزن أن يتذكرني الجميع بتلك المباراة فقط، أتذكر لمستان اليد على بيكيه وإيتو، ولكنني قد حكمت على ذلك في الملعب ولا يهم أن يعلم أحد ما كنت أفكر به".

وعن الشجار مع النجم الألماني السابق مايكل بالاك قال: "تحدثت معه بعد المباراة، من السهل أن يعترض أحدهم ويسأل لماذا نحن وليس هم، من الصعب شرح ما حدث في تلك الليلة ولكن هذه كانت قراراتي والأهم هو التعلم من الأخطاء التي حدثت".

وفي الأخير قال: "لم أتحدث مع أي لاعب بعد انتهاء المباراة، رحلت عن الملعب وذهبت لغرف الملابس، وكان علينا بعد ذلك تغيير الفندق الذي تواجدنا به بسبب غضب الكثير من المشجعين، كان علينا أن نحذر في تلك الأيام".

وعن غضب جماهير البلوز والتهديد قال: "نعم في بعض الأوقات تلقيت رسائل تهديد من جماهير تشيلسي وكان الأمر مثير للجدل حتى موسم 2012، أعتقد أنه بعد ذلك الحوار سيتذكر البعض ما حدث من جديد، ولكنني لا أهتم بذلك، أنا سعيد بحياتي ومع عائلتي بالوقت الحالي".

يذكر أن العملاق الكتالوني قد تمكن من الفوز في مباراة الدوري الأخيرة أمام إيبار بنتيجة 2-0 بينما فاز البلوز على هال سيتي في بطولة الكأس بنتيجة 4-0 مساء الجمعة.

إغلاق