حكاية نادي (2) – طنطا ورحلة البحث عن الذات والعودة للأضواء

سلسلة حلقات يقدمها موقع جول دوت كوم عن تاريخ الأندية والآن موعدنا مع نادي طنطا


بلال محمد    فيسبوك      تويتر

ربما لم يكن لديه الكثير من البصمات في الدوري المصري الممتاز، إلا انه بالرغم من مشاركاته القليلة في دوري الأضواء، قدم أداءً جيداً حصل عليه على احترام الكثير.

طنطا هذا الموسم يشارك في دوري القسم الثاني، بالمجموعة الثانية تحت قيادة عبد الناصر محمد، في محاولة العودة للدوري الممتاز، بعدما هبط الموسم الماضي.

لمتابعة الحلقة الأولي حكاية نادي (1) – منتخب السويس والبحث عن حلم تأخر 18 عاما

نستعرض معاً في حلقتنا اليوم، تاريخ نادي طنطا وأبرز نتائجه ونتعرف على مشاكله في الوقت الحالي وما يحتاجه من أجل الصعود للأضواء والشهرة من جديد.


تأسيسه


.

enppi vs tanta

في عام 1932، قرر مجموعة من الأطباء والمحاميين في محافظة الغربية التوجه إلى المحافظ محمد سعيد باشا العزبي من أجل عرض عليه فكرة إنشاء النادي، والذي بدوره وافق على الفور وأمر بتخصيص قطعة أرض وبدأت مرحلة الإنشاء.

في الأول من يوليو لعام 1932 افتتح سعيد باشا العزبي النادي، باسم نادي البلدية وكان حينها هو رئيس النادي، واقتصر الحصول على عضوية في النادي للحاصلين على مؤهلات عليا فقط فكان أغلب الأعضاء من الأطباء والمهندسين ورجال القضاء والمحامين والمحاسبين، ووصل عدد الأعضاء إلى 180 عضواً.

بعد أربعة أعوام من افتتاح النادي، قام الملك فؤاد الأول بزيارته وأهدي النادي بعض من الأشجار النادرة فتقرر تغير اسم النادي ليصبح نادي فؤاد الأول، وفي عام 1945 تم تغير اسم النادي إلى نادي فاروق الأول ملك مصر آنذاك.

عقب ثورة يوليو 1952، تم تغيير اسم النادي إلى نادي طنطا واستمر حتى يومنا هذا.


طنطا


.

Tanta

بدأت رحلة نادي طنطا في الدوري منذ موسم 1955/56، في دوري القسم الثاني منطقة بحري وحينها تصدر الدوري وتأهل إلى الدوري الممتاز في الموسم التالي.

أول مواسم طنطا في دوري الأضواء والشهري كان 1956/57 وتلك كانت الفترة الذهبية للفريق، والتي استمرت حتى هبط الفريق في موسم 1963/64.

 وفي أول موسم للفريق بالدوري الممتاز نجح في إنهاء المسابقة وهو في المركز السادس برصيد 25 نقطة وبفارق ثلاث نقاط عن المربع الذهبي.

وبالرغم من وجود طنطا في المركز التاسع بدوري 1963/64، إلى أنه هبط بعد قرار من اتحاد الكرة بتغير نظام الدوري من مجموعتين إلى مجموعة واحدة، حيث كانت كل مجموعة تضم 12 فريقاً، وتقرر تغير نظام الهبوط في ذلك الوقت وشارك كل من أصحاب المركزين السادس والسابع في كل مجموعة بدورة ترقي لتحديد فريقين يهبطا إلى الدرجة الثانية، وأصحاب المراكز من الثامن وحتى الحادي عشر يهبطون مباشرة إلى الدرجة الثانية، وأصحاب المركز الأخير في كل مجموعة يشاركوا في مباراة تحدد فريق يهبط إلى الدرجة الثانية والخاسر إلى الدرجة الثالثة.

وبعد سنوات عاد الفريق من جديد إلى الدوري الممتاز في موسم 1975/76، ولكنه هبط في نفس الموسم، واستمر الحال هكذا يصعد الفريق ويهبط في نفس الموسم حتى موسم 2016/17، وحينها صعد الفريق واستمر موسمين في الدوري حتى هبط.

أخر مواسم طنطا في الدوري الممتاز كان الموسم الماضي، والذي أنهاه في المركز السابع عشر برصيد 26 نقطة، وبفارق ست نقاط عن منطقة الأمان والبقاء في الدوري.

 


أبرز الإنجازات


.

أبرز إنجاز حققه أبناء السيد البدوي في بطولة الدوري، كان خلال موسم 1960/61، عندما تمكنوا من إنهاء الدوري وهم في المركز الخامس برصيد 18 نقطة وبفارق نقطتين عن الترسانة صاحب المركز الثالث.


الصعود للأضواء


.الأهلي - طنطا

يشارك طنطا في الموسم الحالي بدوري الدرجة الثانية، وتحديداً في المجموعة الثالثة مجموعة بحري، وبعد مرور ست جولات يحتل الفريق المركز الثالث برصيد 12 نقطة، وبفارق نقطتين عن المنصورة المتصدر.

عاد طنطا إلى طريق الانتصارات من جديد، في الجولة الماضية عندما فاز على مركز شباب تلا، بعد تعادلين أمام كفر الشيخ وبلدية المحلية.

ويستعد أبناء السيد البدوي لمواجهة الرجاء صاحب المركز الثاني في جدول الترتيب، يوم الخميس 18 أكتوبر في إطار مباريات الجولة السابعة.

موسم 2013/14، شهد اعتلاء طنطا صدارة المجموعة الخامسة في جدول الدرجة الثانية واقترب حينها من الصعود ووصل إلى دورة الترقي ولكنه فشل في نهاية المطاف في الصعود إلى دوري الأضواء من جديد، وفي الموسم الذي سبقه تصدر طنطا مجموعته أيضاً ولكنه فشل في عبور دورة الترقي.

الموضوع التالي:
رئيس الاتحاد السكندري يعلن انتقال صبري رحيل إلى بيراميدز في صفقة تبادلية
الموضوع التالي:
رسميًا - بيراميدز يعلن ضم عمر خربين
الموضوع التالي:
خاص جول| علي رضا جهانبخش: التوقعات العالية على منتخب إيران بسبب كأس العالم
الموضوع التالي:
ميلان ينجح في خطف جروينفيلد من ثلاثي البريميرليج
الموضوع التالي:
في رحلته من أجل فك لعنة المهاجمين التاريخية.. هل ينجح هيجوايين مع تشيلسي
إغلاق