حصاد الموسم - بين البناء وسخط الجماهير .. كيف كان موسم مانشستر يونايتد؟

التعليقات()
Getty Images
موسم أنهاه مانشستر يونايتد بالفوز بكأس الاتحاد الإنجليزي، فما هي مميزاته وعيوبه؟

محمود ضياء    فيسبوك      تويتر

أنهى مانشستر يونايتد موسمه في المركز الثاني للدوري بفارق 19 نقطة عن جاره سيتي الفائز بلقب الدوري، خسر نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي وودع كأس الرابطة من ربع النهائي.

أوروبياً خسر مانشستر يونايتد لقب السوبر لصالح ريال مدريد وودع دوري الأبطال من الدور ثمن النهائي على يد إشبيلية.

موسم  يراه الجميع كارثياً ويطالب برحيل مورينيو والبعض الآخر يراه استكمالًا للبناء.

في كل الاحوال، نُقيم معًا موسم مانشستر يونايتد قبل الدخول في سوق الانتقالات الذي سيكون مثيرًا بالتأكيد.


مزايا وعيوب الموسم


حصاد موسم مانشستر يونايتد
الميزة الأكبر هذا الموسم هي الانتصار على الكبار، مانشستر يونايتد نجح في تحقيق الفوز على سيتي وليفربول وتشيلسي وآرسنال وتوتنهام للمرة الأولى منذ فترة طويلة.

19 نقطة لرجال مورينيو أمام الست فرق الكبرى من أصل 30 نقطة متاحة.

انتصارات أعادت جزء من شخصية مانشستر يونايتد وأمنت المركز الثاني في الدوري كأحسن ترتيب للفريق منذ اعتزال السير أليكس فيرجسون.

تطور أكثر من لاعب هذا الموسم على غرار لوكاكو الذي أصبح اللاعب الأهم في الفريق بعد دي خيا، وجيسي لينجارد الذي كان له دورًا بارزًا في أكثر من مباراة .

أبرز عيوب الموسم هي الأخطاء الدفاعية المتكررة برغم الخروج بشباك نظيفة في عديد المباريات نظرًا لمهارة دي خيا إلا أن كوارث دفاع مانشستر يونايتد ظهرت كثيرًا خلال الموسم.

عدم الدقة في إنهاء الهجمة كلف مانشستر يونايتد العديد من النقاط خلال الموسم إلى جاتب توديعه لبطولة كأس الرابطة.

عدم الاستفاقة سريعًا من أي كبوة، فمانشستر يونايتد كلما سقط هذا الموسم لا يتوقف الأمر عند مباراة واحدة بل رأينا ذلك يحدث في ثلاث أو أربع مباريات متتالية وهو ما حدث بعد الهزيمة في الديربي وأمام توتنهام وبعد وداع دوري الأبطال أمام إشبيلية


تقييم المدرب


جوزيه مورينيو حصاد مانشستر يونايتد
نجح مورينيو في تطوير بعض اللاعبين على غرار جيسي لينجارد الذي كان يراه الجميع لا يصلح للتواجد في قائمة الفريق، مع روميلو لوكاكو الذي جاء لمانشستر يونايتد مهاجم صندوق ليس أكثر لتحول للاعب متحرك في كل مكان ليشكل خطورة في أي مكان داخل الثلث الهجومي.

إعادة جزء من شخصية مانشستر يونايتد خلال الموسم ليحقق المركز الأعلى منذ اعتزال السير مع الانتصار على كل الفرق الكبرى.

على الجانب الآخر، يعاب على مورينيو التزامه بالدفاع في مباريات لا تستحق ذلك ولعل أبرزها مباراتي إشبيلية التي ودع فيها مانشستر يونايتد دوري أبطال أوروباو كانت سببًا في هجوم كبير عليه.

تصريحات مورينيو في بعض الوقت -رغم صحتها- إلا انها أثارت غضب الجماهير بالتقليل من اسم نادي عريق بحجم مانشستر يونايتد.

في النهاية، قد يستحق مورينيو تقييم 7 من 10 خلال هذا الموسم في انتظار البناء للموسم القبل الذي قد يكون الأخير له في حال عدم تحقيق لقب الدوري.


أرقام الموسم


لعب مانشستر يونايتد 55 مباراة هذا الموسم، حقق الفوز في 38 منها وتعادل سبع وخسر عشرة لقاءات.

سجل لاعبو مانشستر يونايتد 101 هدف في جميع المسابقات بينما استقبلت الشباك 39 هدفًأ.

مانشستر يونايتد كان ثاني أقوى دفاع في الدوري حيث استقبلت شباكه 28 هدفًا مقابل 27 لسيتي.

جاء مانشستر يونايتد في المركز الخامس كأقوى هجوم بعد مانشستر سيتي وليفربول وتوتنهام وآرسنال.


أفضل لاعب


ديفيد دي خيا مانشستر يونايتد حصاد الموسم
كالعادة أثبت ديفيد دي خيا أنه الحارس الأفضل في البريميرليج والعالم ليستحق مجددًا جائزة أفضل لاعب في الموسم.

أنقذ دي خيا كثيرًا مانشستر يونايتد في عديد المناسبات ليتوج ذلك أخيرًا بلقب القفاز الذهبي للمرة الأولى.

شارك دي خيا في 45 مباراة هذا الموسم حافظ على نظافة شباكه في 22 منها وتلقى 34 هدفًا.

تصدى دي خيا لـ140 كرة على المرمى بنسبة نجاح 84.8% كما ساهمت تصديات الأخطبوط في تأمين 12 نقطة لمانشستر يونايتد في الدوري.

الموسم شهد تهوج الثنائي لوكاكو وماتيتش أيضًا ولكن الأخطبوط دي خيا كان الأحق.


أسوأ لاعب


لوك شاو مانشستر يونايتد حصاد الموسم
قد يختار البعض أشلي يونج أو سمولينج أو دارميان او بليند أو ربما فيلايني وحتى الوافد الجديد ليندلوف الذي خيب الآمال كثيرًا ولكنني سأختار لوك شاو.

بالتأكيد هولاء اللاعبين جميعهم كانوا مخيبين -إن لم يكن طوال الموسم ففي أجزاء كبيرة منه - ولكن لوك شاوقضى موسم كارثي سينتهي به غالبًا خارج أسوار أولد ترافورد.

الموهبة الشابة التي سطعت في ساوثامبتون وكان أحد أفضل المواهب في إنجلترا تراجع مستواه بشكل غريب بعد الإصابة واستغرق وقتًا طويلًا لغاية هذا الموسم حتى يعود للمشاركة.

قدم شاو بعض المباريات الجيدة ولكنه في المجمل غاب لفترة طويلة بسبب عدم الجاهزية والجدية في التدريبات أو بسبب سوء مستواه عندما يشارك.

سيقضي لوك شاو موسمه المقبل خارج مانشستر يونايتد بنسبة كبيرة وعليه أن يحاول إنقاذ موهبته قبل فوات الأوان.


أفضل مباراة


مانشستر يونايتد وتشيلسي حصاد الموسم
الاختيار انحصر بين ثلاث مباريات طوال الموسم، ديربي مانشستر والعودة أمام كريستال بالاس ومباراة تشيلسي في أولد ترافورد.

لكل مباراة قيمتها الكبيرة بالتأكيد فالعودة على ملعب الاتحاد وأنت على بعد 45 دقيقة من خسارة الدوري للغريم التقليدي يدل على شخصية كبيرة، والعودة في ملعب صعب مثل كريستال بالاس أيضًا يعد صعبًا ولكنني سأذهب لمباراة تشيلسي.

لقاء هو الأفضل من الناحية الكروية لمانشستر يونايتد طوال الموسم، بعد نصف ساعة غير جيدة تحول أداء لاعبو مانشستر يونايتد تمامًا ليقدموا 60 دقيقة على أعلى مستوى.

سيطرة على المباراة وهجوم على مرمى المنافس بكل الطرق من العمق والأطراف، لا مركزية هجومية بين لوكاكو وسانشيز وبوجبا والبديل لينجارد بعد ذلك.

مباراة تمنى الجميع لو أن مانشستر يونايتد لعب مثلها طوال الموسم، لربما كان الوضع أفضل الآن.


أسوأ مباراة


مانشستر يونايتد إشبيلية حصاد الموسم دوري أبطال أوروبا
لا يحتاج الاختيار لكثير من التفكير والحيرة، فمباراة العودة أمام إشبيلية في أولد ترافورد استحقت الأسوأ بجدارة لمانشستر يونايتد هذا الموسم.

رجال مورينيو ظهروا مكبلين أمام فريق بدفاع ضعيف ليفشلوا في التقدم طوال المباراة قبل أن يعاقبهم وسام بن يدر بهدفين متتاليين بسبب الأخطاء الدفاعية.

لم نر مانشستر يونايتد يهاجم خلال المباراة أو برغبة في التسحيل حتى، الفريق ظهر عشوائياً دون وضوح لأسلوب اللعب.

مورينيو تعامل بشكل خاطئ مع المباراة منذ البداية وتراجع للدفاع بشكل غير مبرر مع إبقاء اكثر من ورقة مهمة على مقاعد البدلاء مثل مارسيال وبوجبا.

إغلاق