حسام حسن يبرر إشارته "غير الأخلاقية" عقب مواجهة بتروجيت

التعليقات()
Getty Images
حسام حسن: لم أقصد أي شيء

أكد حسام حسن، المدير الفني للمصري البورسعيدي، أنه لم يقصد أي شيء من الإشارة التي فعلها عقب مواجهة بتروجيت، موضحا أنها كانت تعبيرا عن سعادته بتحقيق الفوز فقط لا غير.

وأشار المدير الفني للفريق البورسعيدي بإشارة وصفت بـ"غير الأخلاقية" تجاة الجهاز الفني لبتروجيت بقيادة طارق يحيى، على الرغم من فوز المصري بهدفين مقابل هدف وحيد.

وقال حسام، في تصريحات تليفزيونية، "فوجئت بردود الأفعال المهاجمة لي عقب المباراة، على الرغم من أنني لم أفعل شيء ولم أقصد أي شيء، ولما أسيئ إلى بتروجيت وجهازه الفني؟".

وأضاف، "احتفلت بالفوز مثل أي مدرب حول العالم وأشارت بإشارة تدل على القوة مثل التي يفعلها لاعبو التنس، لأن المباراة كانت صعبة وكنا نحتاج للفوز بعد تراجع نتائجنا في الفترة الأخيرة".

وتابع، "عندما فعل مانويل جوزيه نفس فعلتي من قبل فسرت بأنها تعبيرا عن القوة، وأنا لا اسمي ولا تاريخي يسمحان لي بالإساءة إلى أي شخص، هذا بجانب أنني تمنيت التوفيق لبتروجيت في المؤتمر الصحفي، ولم كنت أود الإساءة لأحد، لما فعلت ذلك أمام الكاميرات، صدقوني لم أقصد أي شيء سوى الاحتفال بالفوز".

وتعرض حسام حسن لهجوم شديد عقب المباراة من جانب مرتضى منصور، رئيس الزمالك، ردا على إشارته، وأكد رئيس الأبيض تقدمه بطلب لاتحاد الكرة لشطب حسام وإبراهيم حسن.

فيما قرر مجلس إدارة بتروجيت تقديم شكوى رسميا لاتحاد الكرة ضد المدير الفني للمصري.

ومن جانبه علق طارق يحيى، قائلا، "كل إناء ينضح بما فيه، وحسام تصرف حسب تربيته".

إغلاق