الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

ثلاثة صناع لعب وتأثير غياب لوكاكو وأبرز ملاحظات تعادل مانشستر يونايتد المخيب أمام ساوثامبتون

9:28 م غرينتش+2 30‏/12‏/2017
Jose Mourinho Manchester United Southampton
تعادل جديد للشياطين الحمر.

محمود ضياء    فيسبوك      تويتر

خسر مانشستر يونايتد نقطتين جديدتين أمام ساوثامبتون بالتعادل السلبي 0/0 ليفقد الشياطين الحمر ست نقاط في المباريات الثلاث الأخيرة.

تعادل جعل مانشستر يونايتد يفقد مركزه الثاني لصالح تشيلسي الذي انتصر على ستوك سيتي بخماسية نظيفة.

نستعرض معًا أبرز الملاحظات من التعادل المخيب للشياطين الحمر أمام ساوثامبتون.


لوك شاو



في كل مباراة يتواجد فيها لوك شاو مع مانشستر يونايتد، تزداد الأمور وضوحًا، فالظهير الإنجليزي انتهت موهبته وقدرته على اللعب في نادي كبير مع إصابته القوية أمام إيندهوفن.

رغم أن بداية شاو بعد الإصابة كانت جيدة، إلا أنه يظهر بشكل مخيب في كل لقاء، مساندة هجومية ضعيفة وثغرة دفاعية واضحة.

من المرجح أن يحاول مانشستر يونايتد تدعيم الجبهة اليسرى في سوق الانتقالات الشتوية وسيكون داني روز لاعب توتنهام أبرز المرشحين.


ثلاثة صناع لعب في فريق واحد


بدأ مورينيو المباراة بخوان ماتا وخيسي لينجارد وهنريك مخيتاريان، ثلاثة من صناع اللعب يلعبون تحت مهاجم وحيد روميلو لوكاكو.

باستثناء ماتا، فالثنائي الآخر لا يستطيع اللعب على الجناح وهو ما عانى منه كليهما مع تبادل الأدوار خلال المباراة وبالتالي لم يكن لمانشستر يونايتد شكل هجومي في البداية.

مع دخول راشفورد، تحولت الخطة ضمنياً إلى 2/4/4 بتواجد لينجارد كمهاجم ثاني بالتبادل مع مخيتاريان ولكن عدم التفاهم بين الرباعي كان واضحًا أيضًا.


التسديدات البعيدة


أعطى مورينيو للاعبي الوسط تعليمات بالتسديد من بعيد مع وجود الحارث مكارثي الذي لم يشارك لفترة طويلة وبالفعل حاول ماتيتش كثيرًا التسديد ولكن لم ينجح في إصابة الهدف.

الأمر ذاته لم يختلف بالنسبة للفرنسي بول بوجبا الذي سدد في مرة واحد جاءت بعيدة عن المرمى.


علامة استفهام على بول بوجبا


مباراة اليوم قد تكون الأسوأ لبول بوجبا منذ بداية الموسم، فلم نر الأسلوب المعتاد من لاعب الوسط الفرنسي بمحاولة السيطرة على الكرة والتحكم في إيقاع اللعب.

لم يقدم بوجبا أيضًا الإصافة الهجومية المطلوبة وافتقد الفريق لتمريراته الطولية التي استفاد منها مانشستر يونايتد كثيرًا في السابق.


تأثير لوكاكو


ظهر تأثير روميلو لوكاكو مع مانشستر يونايتد بعد خروجه فبرغم أن اللاعب البلجيكي يهدر الفرص في المعتادكما أن أخطائه كانت أسباب في استقبال أهداف أيضًا إلا أنه غيابه كان مؤثرًا.

لم يجد لاعبو مانشستر يونايتد اللاعب الذي يستند عليه الفريق في الحالة الهجومية، أو من يخلق المساحة في العمق بخروجه من منطقة الجزاء ليسحب المدافعين ولم يجد لاعبو مانشستر يونايتد حلًا للتكتلات الدفاعية في العديد من المواقف.

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic