توخيل ينوب عن برشلونة لحل عقدة صفقة نيمار

التعليقات()
Getty
هل سينجح المدرب الألماني في مهمته الخاصة؟
بقلم | عادل منصور | فيس بوك | تويتر

ما زالت الصحف والمواقع الرياضية في فرنسا وإسبانيا، تتسابق في تحديث الأنباء حول مستقبل النجم البرازيلي نيمار جونيور، وآخر تطورات مفاوضات برشلونة وباريس سان جيرمان لإعادته مرة أخرى.

وكان آخر ما أوردته المنابر المحسوبة على النادي الكاتلوني، أن النادي الباريسي وافق بالفعل على إتمام الصفقة مقابل الحصول على مبلغ يقدر بنحو 170 مليون يورو، سيتم تحويله على دفعتين، بجانب الحصول على خدمات الكرواتي إيفان راكيتيتش بعقد دائم، واليافع الفرنسي عثمان ديمبلي على سبيل الإعارة لمدة عام.

وصباح اليوم الأربعاء، سارع وكيل أعمال لاعب بوروسيا دورتموند السابق في غلق الباب نهائيًا أمام "إلبي إس جي" والبرسا، بتصريحات لا لبس فيها، عن تمسك موكله بالبقاء في "كامب نو" لنهاية الموسم الجاري على أقل تقدير.

مع ذلك، أكدت صحيفة "لو بارزيان" الفرنسية، أن مدرب عثمان ديمبلي السابق في "سيجنال ايدونا بارك" توماس توخيل، ينوب الآن عن مسوؤلي برشلونة، في محاولة يائسة منه لإقناع لاعبه السابق بلم شملهما معًا في عاصمة الضوء ولو لموسم واحد.

وتجمع جُل المصادر، أنه في حال فشلت إدارة برشلونة في إقناع ديمبلي بقبول فكرة الإعارة لباريس سان جيرمان لنهاية الموسم الجاري، في الغالب ستتعقد المفاوضات أكثر من أي وقت مضى، لتمسك إدارة بطل الليج1 باللاعب الفرنسي، لتعويض نيمار في المرحلة القادمة، إلى أن يستقر النادي على بديل دائم الصيف القادم.

في الوقت ذاته، ترددت أنباء أخرى عن تمسك وصيف بطل العالم هو الآخر بالبقاء مع النادي حتى نهاية عقده الممتد لعامين آخرين، وذلك رغم خسارته لمكانه في تشكيلة فالفيردي الأساسية.

 

إغلاق