تحليل | هل يرتكب برشلونة حماقة جديدة في الميركاتو؟

التعليقات()
Getty Images
البارسا يسعى وراء استثمار غير محسوب أبدًا!

تقرير | طه عماني | فيس بوك | تويتر


يُواصل برشلونة إصراره من أجل التعاقد مع متوسط الميدان البرازيلي باولينيو رغم كل الصعوبات والعراقيل التي تواجه الصفقة، إذ أن المدير الرياضي للنادي الكتلوني أكّد قبل أيام قليلة أنه لم يفقد الأمل في الحصول على خدمات لاعب توتنهام السابق وأنه سيواصل العمل للحصول على توقيعه.

وخلقت الأخبار التي تربط اللاعب ذا الـ29 ربيعًا ببرشلونة انقسامًا كبيرًا بين جمهور الفريق الكتلوني، فجزء كبير منهم لا يرون اللاعب عند مستوى تطلعات الفريق خاصة بالنظر للظروف التي يتواجد فيها اللاعب حاليًا والتي تجعل السعر الذي يُطالب به نادي الصيني جوانتشو غير مقبول أبدًا، ناهيك عن كونه سيُبعد النادي عن هدفه المحوري هذا الصيف والمتمثل في الإيطالي ماركو فيراتي.

في جميع الأحوال، لا يبدو أن اعتراض جماهير النادي الكتلوني سيوقف إصرار البارسا في الحصول على خدمات باولينيو، خاصة أنه طُلب بالاسم من طرف مدرب الفريق إرنيستو فالفيردي، وذلك رغم كل المخاطر المحفوفة بالصفقة والتي سنتحدث عنها فيما يلي.

صفقة باولينيو للبارسا محفوفة بخمسة عوامل سلبية تجعل منها صفقة بها الكثير من المغامرة، وفيما يلي تلك العوامل:


الـ29 سنة!


2017-05-23-Guangzhou Evergrande-Paulinho

عند الحديث عن باولينيو، فنحن لا نتحدث عن موهبة صاعدة ولا حتى عن لاعب في وسط مسيرته الكروية، بل عن لاعب سيُكمل سن الـ29 بعد أسبوع من الآن، وبالنظر للعمر الافتراضي للاعبين البرازيليين في كرة القدم أو على الأقل في القارة العجوز، فإننا نتحدث عن لاعب سيقدم في أفضل الحالات 4 سنوات إضافية بالمستوى الذي يقدمه حاليًا.

عمر باولينيو يجعله مباشرة أقل إثارة من أسماءٍ أخرى ارتبطت بالنادي الكتلوني، وعلى رأسها الفرنسي جان سيري الذي يبقى في رأيي اسمًا مناسبًا تمامًا لتدعيم صفوف الفريق، لامتلاكه مجموعة من المواصفات التي ربما تغيب عن لاعب جوانتشو الحالي.


تجارب أوروبية فاشلة


Paulinho Tottenham

خاض باولينيو طيلة مسيرته تجربتين أوروبيتين، الأولى موسم 2007-2008 في الدوري البولندي والثانية مع توتنهام الإنجليزي ما بين 2013 و2015 وكلتاهما لم تكللا بالنجاح. صحيح أن اللاعب لطالما بصم على مستويات جيدة مع منتخب البرازيل، بما في ذلك خلال حقبة تيتي الحالية، لكنه لليوم لم يُثبت قدرته على التأقلم مع متطلبات الكرة الأوروبية.

ربما يقدم باولينيو مستويات جيدة حيث هو، لكن ذلك لا يضمن شيئًا كبيرًا لبرشلونة الذي شاهد كيف فشل مجموعة من متوسطي الميدان في السنوات الأخيرة رفقته، وعلى رأسهم أندريه جوميش الذي تحول من أحد أهم مواهب القارة العجوز إلى مدعاة لسخرية الجماهير الكتلونية.


معايير الدوري الصيني


Paulinho

قد يكون باولينيو يبصم فعلًا على مستويات جيدة جدًا مع جوانتشو الصيني، وأرقامه الهجومية شاهدة على ذلك، لكن معايير الحكم تبقى غير واقعية أبدًا إن قارنا الدوري الصيني بالدوري الإسباني أو دوري أبطال آسيا بدوري أبطال أوروبا، فنحن نتحدث عن ظروف مغايرة تمامًا وعن مستوى تطلعات مختلف.

النجاح في الدوري الصيني لا يعني النجاح في الدوري الإسباني، كما لا يعني فشله، لكنها تبقى مغامرة كبيرة من طرف برشلونة في نهاية المطاف، لأن الضمانات التي يقدمها اللاعب قليلة مقارنة بلاعبين آخرين متاحين في الميركاتو.


40 مليون يورو


Josep Maria Bartomeu Barcelona

يُطالب جوانتشو الصيني منذ بدأ مفاوضاته مع برشلونة بدفع 40 مليون يورو من أجل التخلي عن اللاعب، وهي قيمة كبيرة جدًا ومبالغ فيها للاعب ينشط في الدوري الصيني ويبلغ من العمر 29 سنة. صحيح، من حق النادي الصيني أن يدافع عن حقوقه كما تفعل الأندية الأوروبية، لكن من حق برشلونة أيضًا أن يكون عقلانيًا أكثر عند تحديد أهدافه واستثماراته.


لاعب بدني


Paulinho 23052017

باولينيو من اللاعبين الذي يحرثون الملعب ركضًا والذي لا يخسر كثيرًا صراعاته البدنية، كما أنه لا يتردد في تقديم الإضافة الهجومية بالتوغل في العمق أو التسديد من بعيد، لكنه تقنيًا غير متميز، ما يجعله في رأيي بمواصفات مماثلة للكرواتي راكتيتش.

برشلونة يملك مجموعة من الأسماء في خط الوسط على غرار راكتيتش، أندريه جوميش الذي رفض النادي بيعه، رافينيا ألكانتارا، دنيس سواريز، أندرييس إنييستا أو حتى أردا توران، وكلها أسماء تستطيع القيام بشيء من الأدوار التي يأتي باولينيو للقيام بها، علمًا أن مكانه الأساسي غير مضمون في جميع الأحوال، خاصة إن لعب فالفيردي بمحورين كما يتوقع الكثيرون.

لا تفوتوا أي مباراة مع متابعة الأحداث الرياضية الحية على الشاشات الأكبر في الأجواء. سافروا مع طيران الإمارات عبر دبي إلى أكثر من 150 وجهة حول العالم. احجزوا الآن.
 

 

إغلاق