بيرهوف يدافع عن أوزيل وجوندوجان بعد أزمة الصورة

التعليقات()
Getty Images
أصداء الصور لا تزال تخيم على معسكر المنتخب الألماني

هيثم محمد    فيسبوك      تويتر

دافع أوليفر بيرهوف، المدير الإداري لمنتخب ألمانيا، عن لاعبي المنتخب إلكاي جوندوجان ومسعود أوزيل في أعقاب أزمة التقاطهم صور مع رئيس تركيا رجب طيب أردوجان.

والتقى الثنائي ذو الأصول التركية مع أردوجان بلندن الشهر الماضي والتقطوا صور وهم يهدونه قمصان فرقهم، مما أثار أزمة سياسية كبيرة بألمانيا فيما يخص انتماء اللاعبين.

وقال بيرهوف لصحيفة "سودوتشي زيتونج" الألمانية: "مسعود وإلكاي صغار بالسن ولا يجب أن ننتقدهم للأبد".

وأتبع: "الأمر يحدث لسياسيين كبار ويتم التغاضي عنه، ولكن مع لاعبي الكرة يتم تطبيق معايير أخرى".

Erdogan, Özil, Gündogan, Tosun

وأردف: "أدركت أنهم لا يريدون إرسال رسالة سياسية ولكن أردنا أن نفهم السبب وراء الأمر وأن لا يوجد شيء سياسي".

وختم بيرهوف قائلا: "في النهاية اللاعبون ووكلائهم يجب أن يتفهموا تأثير صورتهم وأفعالهم ويتوقعوا ردة الفعل التي حدثت".

ويتواجد الثنائي جوندوجان وأوزيل بمعسكر المنتخب الألماني لكأس العالم المقبلة.

إغلاق