الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

هل يلعب مانشستر يونايتد بالفريق الأسوأ في تاريخه أمام أرسنال؟

4:17 م غرينتش+2 27‏/9‏/2019
Paul Pogba Ole Gunnar Solskjaer Man Utd
اختبار في قمة الصعوبة للشياطين الحمر بالدوري الإنجليزي

بقلم    علي سمير      تابعوه على تويتر

يستعد مانشستر يونايتد لمواجهة أرسنال يوم الإثنين المقبل، في واحدة من كلاسيكيات الكرة الإنجليزية بجولة جديدة من البريميرليج.

يونايتد ليس في أفضل أحواله، وكذلك أرسنال، ولكن الأمور في قلعة أولد ترافورد تبدو أكثر صعوبة من كل النواحي.

المدفعجية تعثروا أمام واتفورد وليفربول وتوتنهام، قبل التعافي ضد أستون فيلا وأينتراخت فرانكفورت ونوتينجهام فورست.

وأما يونايتد فالتعثرات مستمرة لا تتوقف بخسارة من كريستال بالاس ووست هام وتعادل مع ساوثامبتون، مع انتصارات هزيلة أمام روشديل وأستانا.

الأمور لا تتوقف عند ذلك، بل تمتد للفريق الذي سيلعب به المدرب أولي سولشاير ضد نظيره اللندني..

غيابات بالجملة

الظهير الإنجليزي لوك شاو يظل بعيداً عن الصورة تماماً، نظراً للإصابة التي لحقت به مؤخراً، ليصبح أشلي يونج هو الخيار الأقرب للجبهة اليسرى.

خط الوسط لا يبدو أكثر قوة لمانشستر، حيث أكد سولشاير اليوم الجمعة في المؤتمر الصحفي للمواجهة، أن بول بوجبا نجم وسط الفريق ربما يغيب عن المباراة.

وهو ما قد يدفع المدرب النرويجي للاعتماد على كل من فريد، نيمانيا ماتيتش، وسكوت مكتوميناي بمنتصف الملعب، ثلاثية لا تبدو مرعبة أبداً للضيوف.

يونايتد تلقى العديد من التحذيرات بعد التخلي عن روميلو لوكاكو وأليكسيس سانشيز دون إيجاد البديل، والآن ها هو يدفع الثمن بأسوأ صورة ممكنة.

ماركوس راشفورد سيغيب عن مباراة أرسنال للإصابة، وكذلك الشكوك تطال الفرنسي أنطوني مارسيال.

الأمر الذي يضع سولشاير أمام الاعتماد على الشاب ماسون جرينوود بمركز المهاجم، ومن خلفه جيسي لينجارد وخوان ماتا، والشاب دانيل جيمس الحسنة الوحيدة بهجوم الفريق هذا الموسم حتى الآن.

ليست المرة الأولى

لا توجد أشهر من مواجهة الفريقين في كأس الاتحاد الإنجليزي لعام 2011، عندما قرر السير أليكس فيرجسون الدفع بفريقه الاحتياطي أمام أرسن فينجر ورجاله.

الحارس إدوين فان دير سار شارك كأساسي، وأمامه ويس براون، كريس سمولينج، نيمانيا فيديتش وباتريس إيفرا.

وبخط الوسط كانت المفاجأة بمجموعة من الأسماء المتواضعة أغلبها من المدافعين، وهم رافائيل، فابيو، جون أوشيه ودارون جيبسون، وبالهجوم الثنائي واين روني وخافيير هيرنانديز.

النتيجة لم تعكس الفارق بين تشكيل مانشستر يونايتد وأرسنال الذي لعب بنجومه الأساسيين، حيث فاز الشياطين بهدفين نظيفين لفابيو وروني.

الضغوط مستمرة

أرسنال لا توجد لديه إصابات بارزة باستثناء أليكساندر لاكازيت، بل استعاد مدافعيه روب هولدنج، كيران تيرني وهيكتور بيليرين بعد العودة من الإصابة.

دفعة معنوية كبيرة يتلقاها المدفعجية قبل المباراة، ليصبح صاحب اليد العليا على ملعب أولد ترافورد، رغم العقدة الكبيرة التي يواجهها الفريق اللندني.

بيير إيميريك أوباميانج في أفضل حالاته، ونيكولاس بيبي نجح أخيراً في التسجيل، تزامناً مع حالة فنية ممتاز لماتيو جيندوزي وداني سيبايوس.

سولشاير: بوجبا قد يغيب أمام أرسنال ومانشستر يتطور

الاتحاد الأمريكي يرفض الاستئناف على عقوبة ميسي

وأما سولشاير بكل الإصابات، يلعب وهو تحت ضغوط كبيرة وهناك تهديدات واضحة بإمكانية تعرضه للإقالة بعد البداية المتواضعة.

سوء حظ النرويجي أقحمه في تلك المواجهة الصعبة بواحد من أسوأ التشكيلات لمانشستر يونايتد بمواجهة أرسنال، فهل يسير على خطى معلمه السير؟ أم ينجح أوناي إيمري في إنهاء عقدة قلعة الشياطين.