الأخبار النتائج المباشرة
الانتقالات

بن عطية - هل يكون الحل لمعاناة أرسنال الدفاعية؟

2:17 م غرينتش+2 5‏/1‏/2019
Medhi Benatia
أرسنال يحتاج قلب دفاع في الفترة المقبلة

هيثم محمد    فيسبوك      تويتر

ظهرت في اللقاءات الأخيرة لأرسنال من جديد مشكلة الفريق على مستوى الدفاع وعدم قدرته بالخروج بالشباك نظيفة رغم العروض الهجومية المميزة لكتيبة أوناي إيمري.

وجاءت الإصابات لتزيد الطين بلة على المستوى الدفاعي بابتعاد شكودران موصطافي وهيكتور بيليرين ونانتشو مونريال وروب هولدينج، وعدم جاهزية لوران كوتشييلني بعد الغياب لمدة طويلة، بالإضافة لهفوات باباستاتوبولوس وليخشتاينر المتكررة، لتتعالى الأصوات المطالبة بضم مدافع لترميم الخط الخلفي.

وأشارت عدة تقارير إيطالية وإنجليزية لوجود اهتمام من قبل أرسنال بالتعاقد مع المهدي بن عطية، مدافع يوفنتوس وقائد المغرب، في يناير الجاري، صفقة إذا تمت قد تكون رابحة لكل الأطراف، سواء الناديين أو اللاعب نفسه.

فقد بن عطية موقعه أساسياً في تشكيلة البيانكونيري هذا الموسم بعد عودة ليوناردو بونوتشي، وأصبح خلف حتى دانييلي روجاني في اختيارات ماسيمليانو أليجري، الأمر الذي لم يخفي المدافع المغربي انعاجه منه وفتح الباب لإمكانية رحيله بميركاتو الشتاء.

صفقة وصول بن عطية للندن ستكون إيجابية لأرسنال على عديد الأصعدة، فقائد أسود الأطلس لاعب يأتي بخبرة طويلة ومتعددة بداية من رحلته في فرنسا، ونضوجه في إيطاليا في أودينيزي وروما، ثم التطور بألمانيا مع بايرن ميونخ، وأخيراً صقله لموهبته وتحوله من الأفضل بمركزه مع يوفنتوس، خصوصاً في الموسم الأخير.

ويملك بن عطية مرونة تكتيكية كبيرة من عمله مع مدربين بحجم ماسيمليانو أليجري وبيب جوارديولا، إذ يجيد اللعب في رباعي أو ثلاثي خلفي إذا اقتضت الحاجة، كما يملك مهارة التمرير وبناء الهجمة من الخلف، الأمر الذي يتماشى مع طريقة لعب أوناي إيمري، والتي لا يجيدها بنفس الكفاءة العناصر المتاحة له حالياً بتشكيلة الفريق.

وتقدر قيمة الصفقة في حدود 15 مليون يورو فقط بسبب بلوغه الحادية والثلاثين وتبقي عام فقط في عقده مع يوفنتوس، مبلغ في حدود إمكانيات المدفعجية ويجعل من الأمر صفقة رابحة حال حدوثها لما يجلبه معه من خبرات وشخصية قيادية يحتاجها الفريق بالخلف.

بن عطية أبدى في أكثر من مناسبة ضيقه من الجلوس احتياطياً، ورحيله عن يوفنتوس يبدو على الأبواب، ولكن سيكون على أرسنال التحرك سريعاً إذا أراد الحصول على النجم المغربي في ظل اهتمام عدة أندية، على رأسها ميلان ومارسيليا بخدماته.