بطل أفريقيا 2018 – ماذا فعل الترجي في المرة الوحيدة التي شارك بها بالمونديال؟


زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

للمرة الثالثة في تاريخه، حمل الترجي التونسي كأس بطل أفريقيا 2018 بعدما ثأر من الأهلي المصري بعد ستة أعوام، على الملعب الأولمبي في رادس، أمس الجمعة، وفاز عليه بثلاثية نظيفة.

المارد الأحمر كان قد خطف اللقب من فريق الدم والذهب في نهائي عام 2012 على أرضه ووسط جماهيره برادس، ليعود الترجي لرد اعتباره في 2018 وبعدما كان يردد البعض أن حظوظه قليلة لخسارته لقاء الذهاب بثلاثية مقابل هدف وحيد، إلا أنه قلب الموازين وهز شباك الأهلي بثلاثية وسط أداء مخزي من الشياطين الحمر، الذين أضاعوا النهائي الثاني لهم على التوالي، ليفشلوا في حصد اللقب القاري من دوري أبطال أفريقيا التاسع في تاريخ القلعة الحمراء.

تقرير - عوامل ساهمت في سقوط جديد للأهلي بمشوار النجمة الإفريقية التاسعة

الأهلي - الترجي

ومنح الفوز فريق باب سويقة بطاقة المشاركة في كأس العالم للأندية الإمارات 2018، ممثلًا للقارة السمراء، للمرة الثانية في تاريخه، فماذا قدّم في المرة الأولى؟

عندما حصد الترجي لقب دوري أبطال عام 1994 لم يكن وقتها يتم تنظيم مونديال الأندية، ليحصل على فرصته بعدما توج بلقب 2011..

باب سويقة توج بطلًا لأفريقيا في

 على حساب الوداد المغربي، في الذهاب تعادلا سلبيًا على ملعب مركب محمد الخامس في المغرب، وعلى ملعب رادس في الإياب فاز الترجي بهدف هاريسون أفول، لتكون المشاركة الأولى له في كأس العالم.

بعد اللقب الثالث - أين يقع الترجي بين الأندية الأكثر حصولاً على دوري الأبطال؟

مواجهة الترجي أمام السد في مونديال 2011

شارك الترجي في مونديال اليابان 2011 بداية من الدور الثاني، واجه به السد القطري، لكنه خسر اللقاء بثنائية، سجلها خلفان إبراهيم خلفان وعبد الله كوني مقابل هدف وحيد للفريق التونسي، أحرزه أسامة الدراجي، ليلعب بطل أفريقيا على المركز الخامس.

واتهم وقتها الإعلام التونسي الحكم التشيلي إنريكي أوسيس بالتسبب في هزيمة الترجي وأحد أسباب حرمانه من الصعود لنصف النهائي لمواجهة برشلونة الإسباني، حيث رفض احتساب ضربة جزاء لهاريسون أفول ثم ألغى هدف ثاني لخالد العياري قبل نهاية اللقاء بداعي التسلل.

مواجهة الترجي ومونتيري المكسيكي مونديال 2011

نافس الترجي فريق مونتيري المكسيكي على المركز الخامس في المونديال، لكنه احتل المركز السادس بخسارته أمام الفريق المكسيكي بثلاثية مقابل هدفين، سجل مونتيري أهدافه في الدقائق 39 و44 و47، بينما سجل للترجي يانيك نجونج وخالد المولهي "ضربة جزاء" في الدقيقتين 31 و75 من عمر المباراة.

12 من ديسمبر المقبل موعد جديد للترجي مع مونديال الأندية، سيواجه به الفائز من مواجهة العين الإماراتي وويلنجتون النيوزيلاندي، بحثًا عن الفوز للصعود لنصف نهائي كأس العالم للمرة الأولى في تاريخه.