الأخبار النتائج المباشرة
كأس العالم - المونديال

بسبب حالته الصحية .. بيكنباور قد ينجو من المحاكمة في سويسرا

8:02 م غرينتش+2 26‏/7‏/2019
Franz Beckenbauer 2019
تبقى خطوة واحدة

أكد الطاقم الطبي المسؤول عن علاج أسطورة الكرة الألمانية فرانز بيكنباور، تدهور حالته السيئة بشكل غير مسبوق منذ أبريل الماضي وحتى وقتنا الحالي.

ولفتت بعض الصحف الألمانية، إلى أن حالة بيكنباور، قد تساعده على الخروج من مأزق اتهامه بالمساهمة في شراء الأصوات من أجل حصول ألمانيا على شرف تنظيم كأس العالم 2006، وهو ما أشارت إليه صحيفة "ميرور" البريطانية، بالخطوة التي تقدم بها محامو صاحب الـ73 عامًا.

وذكرت الصحيفة، أن المحامين تقدموا بالفعل بطلب لأطباء المدعى الفيدرالي في سويسرا، من أجل إسقاط التهمة عن إيقونة ألمانيا، بشهادات من قبل فريقه الطبي، تنص على أن الإثارة أو القلق وغيرها من هذه الأشياء كفيلة بتهديد حياته.

وأضاف التقرير الإنجليزي، إلى أن مكتب المدعى العام في سويسرا، لم يكتف بالتقرير الطبي المقدم من قبل طاقم بيكنباور، بل اشترط التأكد من خلال أدلة طبية إضافية، وذلك قبل فصل موقفه سواء بالإصرار على طلبه للاستمتاع إلى أقواله أو بتسريع القضية بالتحقيق مع متهمين آخرين، في القضية المعروفة إعلاميًا "شراء مونديال 2006".

ومنذ تورط اسمه في لائحة المتهمين، لم يعلق مكتب بيكنباور على حالته الصحية، قبل أن يكسر هذا الصمت مساء اليوم الجمعة، بتسريب معلومات عن تزايد فرص رئيس اللجنة المنظمة لكأس العالم 2006، من التهمة الموجهة إليه، لتدهور حالاته الصحية وقانون التقادم.