الأخبار النتائج المباشرة
الليجا

برشلونة ينعي المشجعة الإيرانية ببيان استنكاري للسلطات

6:54 م غرينتش+2 11‏/9‏/2019
İran Pankart
العملاق الكاتلوني يُسجل اعتراضه على ما يحدث مع النساء في إيران

بقلم | عادل منصور | فيس بوك | تويتر

تقدم برشلونة صفوف الأندية العالمية، المعترضة على ما حدث مع المشجعة الإيرانية، التي فارقت الحياة، متأثرة بواقعة إضرام النار في نفسها، اعتراضًا على الحكم الصادر في حقها، بالسجن لمدة ستة أشهر.

وواجهت الفتاة العشرية هذا الحكم، لمحاولتها دخول ملعب كرة قدم ومشاهدة ناديها المفضل الاستقلال من المدرجات، وهو ما يعتبر خرقًا للقانون الإيراني، الذي يحظر دخول النساء ملاعب كرة القدم، رغم أن نفس القانون، يمنحهن حق مشاهدة ألعاب رياضية أخرى من المدرجات، مثل السلة.

وقالت التقارير الواردة من العاصمة طهران، إن سحر التي عُرفت باسم الفتاة الزرقاء –إشارة إلى لون قميص ناديها المفضل-، لم تتحمل الحكم الصادر في حقها، وعلى الفور، قامت بإضرام النار في نفسها، اعتراضًا على الحكم القاسي، وحدث ذلك في الثاني من سبتمبر الجاري.

وأمس الثلاثاء، أعلنت إحدى المؤسسات المعارضة التي تعمل من خارج إيران، خبر وفاة الفتاة الزرقاء، وهو ما أثار موجة غضب واعتراض على نطاق واسع في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، تجلت في تعليقات الشخصيات العامة ونجوم كرة القدم، والتي أظهرت رفضهم المطلق لقانون منع النساء من دخول ملاعب كرة القدم.

واليوم الأربعاء، جاء الدور على برشلونة لينضم لقائمة المعترضين على القانون الإيراني الصارم ضد الجنس اللطيف، وذلك ببيان عبر حسابه على منصة "تويتر"، جاء نصه كالأتي "برشلونة يتأسف على وفاة سحر خودايري ما إذا كانت ترقد بسلام".

وأضاف البيان الاستنكاري بشكل ضمني "كرة القدم لعبة للجميع الرجال والنساء. ويجب أن يستمتع الجميع باللعبة الجميلة في الملاعب".