الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

ما هي البوبي؟ الوردة الحمراء على قمصان مدربي ولاعبي الدوري الإنجليزي

6:45 م غرينتش+2 10‏/11‏/2019
Newcastle Premier League 2017-18
تعرف على قصة الوردة الحمراء التي يضعها المدربين وتُطبع على أقمصة اللاعبين في الدوري الإنجليزي خلال شهر نوفمبر من كل عام، وما هي عقوبة رفض وضعها؟

أحمد رضوان | تويتر

اعتاد عشاق كرة القدم حول العالم على طقوس الكرة الإنجليزية الخاصة جداً، والتي تُعبر عن اعتزاز شعب إنجلترا والمملكة المتحدة ككل بتاريخهم العريق المُمتد منذ مئات السنين، ومن منا ينسى اللقب الأشهر لبلاد الإنجليز "المملكة التي لا تغرب عنها الشمس"، والذي أُطلق عليها لامتداد رقعتها في أنحاء العالم ووصولها حتى الهند في أقصى الشرق.

كانت بريطانيا واحدةً من الالدول التي شكلت التاريخ الحديث، وكانت طرفاً فاعلاً في الحربين الأكثر دمويةً في التاريخ القديم والحديث، وهما الحرب العالمية الأولى والثانية، لكن بالرغم من ذلك لم يستطع أحد احتلال جزءاً من إنجلترا مركز حُكم الأسد الإنجليزي عبر التاريخ، وذلك لأنها عبارة عن مجموعة جُزر يسهل الدفاع عنها ويصعب غزوها، لكنها بالطبع لم تسلم من نيران القصف في زمن الحرب التي دمرت أوروبا.

كان للحربين العالميتين تأثير على العالم ككل في جميع أنحاء العالم وفي شتى المجالات منها الرياضة عامةً وكرة القدم خاصةً، وكعادة الإنجليز أدخلوا عاداتهم في رئاء ضحايا الحربين في الساحرة المُستديرة.

مع بداية شهر نوفمبر ترى مدربي الدوري الإنجليزي الممتاز يضعون على صدورهم وردة حمراء، هذه الوردة تُسمى بوبي، وهي رمزاً اختاره شعب بريطانيا لرثاء وتحية ضحايا الحرب العالمية الأولى، والتي انتهت في نوفمبر 1918 واضعةً حداً مؤقتاً لأنهار الدم في القارة العجوز.

هناك بعض اللاعبين الذين رفضوا ارتداء قُمصان رُسم عليها الوردة الحمراء، أبرزهم لاعب ستوك سيتي الحالي جيمس ماكلين، وكان السبب وراء ذلك هو أنه واحداً من أبناء جمهورية آيرلندا، والتي عُرف عنها معارضتها للتاج الملكي الإنجليزي وكثرة ثورات شعبها عليه عبر التاريخ.

لكن ما هو السر وراء ارتداء المدربين واللاعبين للبوبي في الدوري الإنجليزي؟ ولماذا استمر هذا التقليد حتى يومنا؟ هذا ما سنتعرف عليه في الأسطر التالية.

بين فينجر وفيرجسون، هودسون ينضم لنادي المدربين الأكثر قيادة للمباريات بالدوري الإنجليزي

ما هي البوبي 'The Poppy'؟

في أعقاب انتهاء الحرب العالمية الأولى التي دمرت أوروبا، ظهرت البوبي واتخذت رمزاً موحداً لإحياء ذكرى الجنود الذين ضحوا بحياتهم دفاعاً عن بلادهم في شمال القارة العجوز، وذلك في الفترة بين 1914 و1918.

التزمت جميع أندية الدوري الإنجليزي الممتاز بوضع الوردة الحمراء في شهر نوفمبر من كل عام، وذلك تأثراً بتقليد الإنجليز لرثاء ضحاياهم في الحرب التي انتهت في 11 نوفمبر 2018.

تم اختيار زهرة البوبي الحمراء لإحياء ذكرى الضحايا لأنها كانت تنموا بكثرة في مناطق المعارك في أوروبا، وفي كُل عام، يتم بيع قُمصان أندية الدوري الإنجليزي الممتاز المُزينة بالبوبي في فترة إحياء الذكرى، وذلك تحت رعاية التاج الملكي البريطاني.

رغم وجود دوري ويلزي - لماذا يلعب سوانسي وكارديف في البريميرليج؟

لماذا يرفض بعض اللاعبين ارتداء البوبي؟

يرفض بعض اللاعبين المُنتمين لأندية في الدوري الإنجليزي الممتاز ارتداء البوبي نظراً لجنسياتهم، فعلى سبيل المثال لا يقوم اللاعب جيمس ماكلين بارتداء القميص المطبوع عليه زهرة الخشخاش لأنه ولد ونشأ في مدينة ديري الآيرلندية الشمالية التي شهدت مقتل 6 أشخاص في الأحد الدامي عام 1972.

تُعد أحداث الأحد الدامي واحدةً من أبرز لمحات الصراع الآيرلندي البريطاني، وسُميت بهذا الاسم بسبب فتح جنود التاج الملكي النار على 28 شخصاً كانوا في مسيرةٍ احتجاجيةٍ سلمية في مارس من عام 1972.

يأتي اعتراض ماكلين على ارتداء زهرة البوبي أنها ترمز لجميع الجنود الذين قُتلوا في أي حرب، ما يعني أنها ليست مخصصةً لضحايا الحرب العالمية الأولى فقط، وأن هؤلاء الجنود الذين تربى على كرههم لقتل 6 من بني جلدته قد يكون هذا الرثاء والتقليد موجهاً لهم أيضاً.

رفض صاحب الـ29 عاماً ارتداء الوردة الحمراء طوال مسيرته في الدرجات المختلفة في الدوري الإنجليزي، وهو حتى الآن يواصل رفضه ولن يرتدي القميص الخاص لستوك سيتي في نوفمبر في مباراتي ميدلسبره ونوتنجهام فوريست.

صرح ماكلين عن رفضه وضع الوردة الحمراء من قبل وقال: "أعلم أن هناك العديد من الناس لا يروق لهم أو لا يفهمون لماذا لا أرتدي البوبي"، وتابع: "أنا أوافق على ذلك، لكن أطلب من الناس أن يحترموا اختياري كما أحترم أولئك الذين اختاروا ارتداء زهرة الخشخاش الحمراء".

صرح نادي ستوك سيتي أنه يحترم رفض لاعبه ارتداء الزهرة، وكتب على الموقع الرسمي للنادي: "إننا ندعم تقليد التاج الملكي بوضع البوبي على قميص الفريق الأساسي في مباراة ميدلسبره يوم 3 نوفمبر، وعلى قميصنا الثاني في مواجهة نوتنجهام فورست يوم 10 نوفمبر".

وأضاف: "يفخر النادي بعلاقته القوية بالقوات المسلحة، وقام باستدعاء بعض أعضاء الجيش لمشاركتنا الذكري في مباراة البورو".

واستطرد: "مع ذلك، نحن نعتبر أن البوبي تعني أشياء مختلفة بالنسبة لكل فرد أو مؤسسة وبالنسبة للتاج الملكي، ومن هنا لا نعتقد أنه يمكننا إجبار أي شخص على ارتداء الوردة الحمراء".

وجاء في البيان أيضاً: "أعلمنا جيمس أنه لن يرتدي زهرة الخشخاش في المبارتين القادمتين، ونحن نحترم قراره وحقه في تنفيذ قناعاته".

ما هي عقوبة الرافضين ارتداء البوبي؟

تباينت ردود الفعل على اللاعبين الرافضين ارتداء البوبي، فبعضها كان عدوانياً والآخر كان متفهماً جداً.

ورغم أن ماكلين قد قال في مناسبةٍ سابقةٍ أنه لا يتوقع أن يتفهم كل شخص قراره، وطالب هؤلاء المعترضين على إظهار بعض الاحترام، واجه صاحب الـ29 عاماً انتقاداتٍ عنيفةٍ من بعض أنصار ناديه الحالي والأندية السابقة التي لعب لها، وبالطبع تلقى النقد من الأندية المنافسة.