الاتحاد الإماراتي: تم الاستقرار على ثلاثة مدربين لخلافة أحدهم لزاكيروني

التعليقات()
زاكيروني رحل وسليم عبد الرحمن رحل


زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

استقر الاتحاد الإماراتي لكرة القدم على ثلاثة مدربين للدخول في مفاوضات معهم خلال الأيام القليلة المقبلة، تمهيدًا للتعاقد مع أنسبهم لتولي المسؤولية الفنية للمنتخب الوطني خلال المرحلة المقبلة.

الاتحاد الإماراتي عقد بالأمس اجتماعه الدوري برئاسة مروان بن غليطة، بحضور نائبه عبد الله ناص الجنيبي وراشد الزعابي وهشام الزرعوني وخليفة الجرمن ومحمد اليماحي وأحمد المهبوبي والدكتور خليفة الغفلي ومسلم الكثيري أعضاء مجلس الإدارة ومحمد عبدالله هزام الظاهري الأمين العام لاتحاد الكرة وإبراهيم النمر الأمين العام المساعد للشؤون الفنية وعبدالله الكنزي مقرراً .

وأوضح عبد الله هزام الظاهري؛ الأمين العام للاتحاد، أن اللجنة الفنية قدمت تقريرًا لمجلس الإدارة حول ثلاثة مدربين أوروبيين تم الاستقرار عليهم لترشيح أحدهم لعمل بالمنتخب.

إسماعيل مطر وأحمد خليل على رأس المستبعدين من منتخب الإمارات

الظاهري قال: "الاتحاد كلف الأمانة العامة ببدء التفاوض مع الثلاثي على أن يتم الاستقرار على أحدهم خلال الأيام المقبلة والإعلان عن هويته في مؤتمر صحفي".

يذكر أن سليم عبد الرحمن؛ مساعد المدرب بالأبيض، هو من يتولى حاليًا مهام المدير الفني لحين التعاقد مع مدرب أجنبي.

ورحل الإيطالي ألبرتو زاكيروني عن تدريب الإمارات عقب الانتهاء من كأس آسيا 2019، بعد وداع البطولة من دور نصف النهائي بالهزيمة أمام قطر برباعية نظيفة.

إغلاق