الإسماعيلاوية يفتخرون بلاعبيهم وآخرون يتمنون نصف حظ الأهلي.. أبرز ردود الأفعال على مواجهة الأحمر والدراويش

التعليقات()
الأهلي يخطو خطوة جديدة نحو درع الدوري


زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

قدم الأهلي مباراة رائعة أمام الإسماعيلي، سيطر فيها على مجريات اللقاء وسط غياب للاعبي الأصفر، ليقتنص ثلاث نقاط مهمة في مشواره نحو لقب الدوري.

الشياطين الحمر حسموا بشكل كبير اللقب واقترب الدرع من البقاء في خزينة القلعة الحمراء للعام الثالث على التوالي، وإن كان لا يزال هناك 13 جولة متبقية.

اقتناص الأحمر الفوز في الوقت بدلا من الضائع من عمر اللقاء اشعل مواقع التواصل الاجتماعي، ما بين اندهاش البعض من روح الفانلة الحمراء، التي حسمت العديد من المباريات في الدقائق الأخيرة، وبين من يتمنى نصف ما وصوفه بـ"حظ الأهلي" حتى ينجحوا في حياتهم.

فيما أعرب جمهور الدراويش عن فخرهم بناديهم رغم الهزيمة.

 

وكتبت إحدى رواد "تويتر"، "كنت بشجعه اسم بس او تقليد من كتر ما كنت بشوف بابا بيحبه و بيشجعه و كنت كل اللي اعرفه عن الإسماعيلي حسني "من كتر ما بابا كان بيحبه جدا" ، دلوقتي انا بشجعه عن اقتناع و معرفه و حبا ومهما حصل هفضل اشجعه بردو و هيفضل الحاجة الوحيده الثابتة في حياتي".

وعلق آخر، "شكرا لاعبي الإسماعيلي اجبرتم الجميع علي احترامكم ومبروك بطولة الدوري رسمياً للنادي الأهلي..افتخر بأنني إسمعلاوي".

فيما تهكم أحد مشجعي الأهلي، "سؤال لجمهور #الاسماعيلي: لما #الاهلي بيكسب بلاعيبة الاسماعيلي..... طب ليه الإسماعيلي خسر بلاعيبة الاسماعيلي؟".

وافتخر آخر بالشياطين الحمر، "كله يعيش الحلم والاهلى البطل".

وأشاد أحد المشجعين بثنائية عمرو السولية وهشام محمد في وسط ملعب الأهلي، معلقا، "عاشور لا خلاف عليه قوى جدا لاكن هشام محمد مع السولية حلول اكثر للنادى الأهلى فرصة الدراويش فى استغلال اقل الفرص لأن الأهلى لن يرحم واليوم نرى حارسى المنتخب بالعقل وجها لوجه".

وعن حظ الأهلي، كتب أحد الزمالكاوية، "والله احنا ك زملكاويه بنحب الاسماعيلي. ك نادي و ك لعب وبرضه دا مش يمنع ان الحظ شغال معاكوا وش".

بينما عقد أحد رواد تويتر مقارنة بين الأسطورة الإيطالية بوفون، حارس مرمى يوفنتوس، ومحمد عواد، حارس الدراويش، "الرائع بوفون يعود وبقوة مع يوفنتوس مؤكدا انه أسطورة لا تنتهي، لكنه سيغيب مع منتخب بلاده عن المونديال وفي نفس الليلة .. حارس مظلوم لانه يلعب في الإسماعيلي أسمه محمد عواد يتألق وبجدارة فوق الوصف ويؤكد انه يستحق أن يحمي عرين منتخب مصر في كأس العالم".

وتهكم أحدهم على باقي فرق الدوري، مؤكدا حسم الأهلي للقب والبقية تتصارع على الوصافة، "بعد الفوز علي الاسماعيلي الاهلي يشعل المنافسه في الدوري ع المركز الثاني".

وحظى وليد سليمان صاحب هدف الفوز على إشادة كبيرة، "بدون اي مبالغة.. صفقة انتقال وليد سليمان للأهلي في 2011 صفقة تتحط في باكدج مع صفقات زي انتقال ابو تريكة من الترسانة وبركات من الإسماعيلي.. وليد سليمان نفسه يتحط في باكدج كدة مع ابو تريكة ومتعب وعاشور وجمعة.. اسطورة اهلاوية بكل المقاييس"..

وأخيرا عن حظ كل الأندية التي تحمل اسم الأهلي، "إرمينى البحر.. الأهلى السعودى اليوم صنع ريمونتادا معجزة و قلب الهزيمة لإنتصار فى الدقيقة 95 الأهلى المصرى اليوم إنتصر على الإسماعيلى فى الدقيقة 91 بمجرد أن تحمل إسم الأهلى فقد إمتلكت 23قيراط حظ..و القيراط الباقى شطارة".

إغلاق