الأخبار النتائج المباشرة
تصفيات كأس أوروبا

إيموبيلي: إيطاليا تغلبت على أحزان كأس العالم .. ودوناروما يؤيده

11:06 م غرينتش+2 8‏/9‏/2019
Immobile Finland Italy
المهاجم المنحوس يتنفس الصعداء بهز شباك المنافسين للمرة الأولى منذ عامين
بقلم | عادل منصور | فيس بوك | تويتر

تنفس مهاجم المنتخب الإيطالي شيرو ايموبيلي، الصعداء بعودته للتسجيل للمرة الأولى بقميص منتخب بلاده، بعد غياب عامين عن شباك المنافسين.

وساهم مهاجم لاتسيو في عودة الآدزوري بالثلاث نقاط من فنلندا، بتوقيعه على الهدف الأول، في المباراة التي حسمها أبطال العالم 2006 بشق الأنفس بنتيجة 2-1، في إطار التصفيات المؤهلة ليورو 2020.

وقال بعد المباراة "الأمر كان ثقيلاً علي، ليس فقط لأنني لم أسجل بهذا القميص منذ فترة، بل لما قيل عني في آخر عامين، مع ذلك كنت هادئًا، وكنت أعلم أن الأمور ستعود إلى نصابها الصحيح".

وأضاف "حاول الناس إثارة الجدل حولي، بما في ذلك المدرب، لكن لم أكن أعاني من مشكلة مع نفسي، كل ما في الأمر مررت بلحظات سيئة مع لاتسيو في نهاية الموسم الماضي، لذلك كانت الأمور صعبة عليّ مع المنتخب الإيطالي".

وعن الفوز الثمين قال "لم يكن فوزًا سهلاً على الإطلاق، لكن بعد خيبة أمل كأس العالم 2018، عُدنا بإيطاليا إلى المسار الصحيح، أهدي هذا الفوز لزوجتي التي أنجبت للتو ولعائلتي وكل من بقى بالقرب مني".

كما أيده زميله الحارس دوناروما بخصوص صعوبة مواجهة فنلندا، بقوله "الشيء المهم هو الفوز والعودة إلى الوطن بالثلاث نقاط، قدمنا مباراة رائعة وكنا الطرف الأكثر سيطرة لأننا كنا نعرف صعوبة المباراة، لذا نحن سعداء للغاية بالفوز".

بهذا الفوز، عزز المنتخب الإيطالي صدارته لمجموعته العاشرة، بالوصول للنقطة الـ18، بفارق ست نقاط عن المنتخب الفنلندي، الذي تجمد رصيده عند 12 نقطة، ويتبعهما المنتخب الأرميني في المرتبة الثالثة بتسع نقاط.