الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

أول مباراة بعد التوقف الدولي – ليفربول لا يسجل ويونايتد لا يفوز

2:02 م غرينتش+2 29‏/3‏/2018
Eric Bailly Mohamed Salah Manchester United Liverpool Premier League
تعرف على نتائج كبار انجلترا في أول مباراة بعد كل توقف دولي في الموسم الجاري

تعود يوم السبت مباريات الدوريات المحلية في العالم كله للعمل من جديد بعد فترة توقف دولي وصلت لحوالي 10 أيام انضم فيها اللاعبون لمنتخبات بلادهم وتركوا أنديتهم.

العودة للعب في البطولة المحلية بعد فترة التوقف الدولي تحمل دومًا ذكريات متناقضة للأندية فمنهم من يحقق الانتصار ومنهم من يتعرض للهزيمة كعادة الأحوال في كرة القدم، لكن كيف كانت نتائج كبار البريميرليج هذا الموسم بعد الثلاثة توقفات الدولية السابق بسبتمبر وأكتوبر ونوفمبر الماضيين؟


مانشستر سيتي – الأنجح بدون منافس


نادي مانشستر سيتي في شهر سبتمبر وبعد عودة لاعبيه وللمرة الأولى في الموسم من التوقف الدولي حققوا فوزًا عريضًا على ليفربول بخمسة أهداف نظيفة في الجولة السادسة من البريميرليج.

وفي الجولة الـ 12 بعد توقف شهر أكتوبر حقق الفوز على ستوك سيتي بسبعة أهداف لهدفين، وأخيرًا في شهر نوفمبر فاز بهدفين نظيفين على ليستر سيتي.

السيتيزنز جمعوا تسع نقاط من أصل 9 متاحة بعد فترات التوقف الدولي، مسجلين 14 هدف وتلقت شباكهم هدفين فقط بفائض 12 هدف.

مانشستر سيتي سيعود هذه المرة ليجد نفسه في مواجهة إيفرتون وأمامه فرصة كبيرة لتكرار عادته الخاصة بعد فترات التوقف الدولي.


تشيلسي – لا يلعب على ملعبه


البلوز واجهوا فريق ليستر سيتي خارج ستامفورد بريدج بالجولة السادسة وحققوا الفوز بهدفين لهدف وحيد، ثم كرروا نفس الفوز على وست بروميتش بأربعة أهداف نظيفة هذه المرة، قبل ان يتعرضوا للخسارة من فريق كريستال بالاس بهدفين لهدف.

نادي تشيلسي هذه المرة سيعود من التوقف الدولي للمرة الأولى هذا الموسم ليخوض مباراة على أرضه ووسط جماهيره، لكن الخصم هو توتنهام الذي يمر بموسم طيب للغاية.

كتيبة أنتونيو كونتي حققت الفوز مرتين من قبل من أصل ثلاثة، مسجلين سبعة أهداف ومعلنين عن تلقيهم لثلاثة بفائض أربعة أهداف في رصيدهم، وبدون أي مباراة خرجوا فيها بشباك نظيفة.


أرسنال – يفوز على أرضه ويخسر بالخارج


بعد أول توقف دولي فاز أرسنال في ملعب الاتحاد على بورنموث بثلاثة أهداف نظيفة، بعدها فاز في الديربي على توتنهام بهدفين نظيفين قبل أن يتعرض لخسارة خارج ملعبه أمام واتفورد بهدفين لهدف.

أرسنال فاز بلقاءين كلاهما كانا على ملعبه ووسط جماهيره، بعدها خسر مباراة وحيدة كانت خارج ملعبه، جامعًا ست نقاط من أصل تسعة، وتلقت شباكه هدفين فقط بينما سجل هجومه سبعة أهداف بفارق خمسة أهداف للمدفعجية.


توتنهام – وجه ثالث لعملة لندن


ككل من تشيلسي وأرسنال اللندنيين فريق توتنهام حقق الفوز في مباراتين وخسر مباراة وحيدة في الثلاث مواجهات التي خاضها بعد فترات التوقف الدولي السابقة هذا الموسم.

السبيرز حققوا الفوز بهدف نظيف على بورنموث، وخسروا بثنائية نظيفة من أرسنال، كما كانوا قد حققوا فوزًا كبيرًا في وقت مبكر من الموسم أمام إيفرتون بثلاثية نظيفة، وسيكون أمامهم مباراة صعبة للغاية أمام تشيلسي هذه المرة في ستامفورد بريدج.


مانشستر يونايتد – لا يخسر ولا يكسب


الشياطين الحمر حققوا الفوز مرة ووقعوا في فخ التعادل مرتين، في ثلاث مواجهة منهما مواجهتين خارج أرضه لم يحقق فيهما الفوز.

الانتصار الوحيد كان أمام فريق نيوكاسل في أولد ترافورد برباعية مقابل هدف، بينما تعادل مع ليفربول بدون أهداف ومع ستوك سيتي بهدفين لكل فريق، فلم يحقق الفوز في أي مرة خارج ملعبه وكذلك لم يتعرض للخسارة.


ليفربول – الأضعف هجوميًا


فريق ليفربول سجل ثلاثة أهداف فقط في ثلاث مواجهات، النادي فاز في مباراة وخسر مباراة وتعادل في آخرى، وخسر أول لقاء بعد التوقف الدولي بخماسية نظيفة أمام مانشستر سيتي.

المباراة الأولى في فترة التوقف التالية أمام سواثهامبتون هي الوحيدة التي شهدت تحقيق الريز للفوز كما أنها الوحيدة التي كانت شاهد عيان على تسجيل نجومه للأهداف في هذا النوع من المباريات، قبل أن يتعادل أمام مانشستر يونايتد بدون أهداف.