أزمة بين الجزائر واللجنة المنظمة لكأس أفريقيا قبل ربع النهائي

التعليقات()
محاربو الصحراء يلاقون كوت ديفوار في ربع نهائي كان 2019


زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

وقع خلاف في وجهات النظر بين منتخب الجزائر واللجنة المنظمة لكأس أمم أفريقيا مصر 2019 برئاسة محمد فضل، بشأن فندق إقامة الخضر قبل مواجهة كوت ديفوار.

محاربو الصحراء يلاقون الأفيال بعد غدٍ الخميس، على استاد السويس، ضمن ربع نهائي كان 2019.

ونشبت الأزمة إثر إصرار اللجنة على وصول المنتخب الجزائري في مدينة السويس - حيث تقام المباراة - قبل اللقاء بـ24 ساعة، مشددة على ضرورة احترام القواعد الإدارية المعمول بها منذ بداية البطولة.

طائرتان إضافيتان لنقل جماهير الجزائر إلى مصر

في المقابل، يريد الجانب الجزائري استمرار بعثته في فندق الإقامة بالقاهرة الجديدة، على أن يصل للسويس صباح يوم اللقاء، بداعي أن المسافة بين فندق السويس والملعب 40 كم، في حين أنها تستغرق ساعة واحدة بين القاهرة الجديدة والسويس، ولا تزال المحادثات مستمرة بين الطرفين للوصول لحل يرضي الجميع.

يذكر أن الفائز من مواجهة الجزائر وكوت ديفوار، يلاقي الفائز من مباراة نيجيريا وجنوب أفريقيا، التي تقام أيضًا بعد غدٍ الخميس.

إغلاق