أرسنال وسوانزي.. كوميديا تشيك والجحيم لن ينتهي مع أوباميانج

التعليقات()
Getty
العديد من الأزمات تواجه أرسنال بعد الهزيمة من سوانزي سيتي 3/1 بالدوري الانجليزي حتى بعد اقترابه من التعاقد مع الجابوني بيير إيميريك أوباميانج


مرة أخرى يرفض أرسنال الاستمرار في صحوته، ليفسد انتصاره الأخير على تشيلسي بكأس رابطة الأندية الانجليزية المحترفة، بالخسارة من سوانزي سيتي 3/1 بالجولة  25 من الدوري الانجليزي.

أرسنال كان صاحب الأفضلية عن طريق ناتشو مونريال، ولكن سوانزي رد بثلاثية لكلوكاس وجوردان أيو، في مشهد مكرر بواحد من أسوأ المواسم للمدفعجية من سنوات طويلة.

ووسط حالة الإحباط للفريق اللندني تبرز 5 ملاحظات على المستوى الكارثي أمام الفريق الويلزي الليلة..


استهتار تشاكا


لقطة ليست جديدة على السويسري جرانيت تشاكا، مستوى كارثي وحالة لا مبالاة غريبة سواء في التمرير أو الضغط على الخصم.

ارتكب تشاكا كارثة حقيقية في الهدف الأول لسوانزي، رغم مرور الكرة وتأكده من عدم احتساب للحكم لخطأ لمسعود أوزيل وتوغل لاعب سوانزي داخل المنطقة.

بدلا من الضغط ومساندة موستافي، اكتفى السويسري بمشاهدة لاعب سوانزي يدخل منطقة الجزاء ويسجل هدف التعادل بعد لحظات من تقدم المدفعجية.


كوميديا تشيك


petr cech

فشل في التصدي لجميع ركلات الجزاء التي سددت على مرماه مع أرسنال، ارتكب أخطاء كارثية عديدة ولكن ما فعله بيتر تشيك اليوم يحتاج لوقفة.

مرة أخرى يثبت التشيكي أن أرسنال بحاجة لحارس جديد، بعدما مرر الكرة بغرابة شديدة لجوردان أيو ليسجل الثاني لسوانزي، في لقطة لا يرتكبها حارس ناشيء.

ما فعله تشيك الليلة هو الخطأ المباشر الرابع له هذا الموسم، ليتسبب من خلاله في أربع أهداف مباشرة على فريقه أكثر من أي لاعب آخر في أرسنال.

ربما اقترب أرسنال من ضم أوباميانج وتعاقد مع مختاريان، ولكن يبدو أن فينجر أهمل المشكلة الأكبر بالانتقالات الشتوية وهي الحاجة لحارس جديد.


مختاريان


Henrikh Mkhitaryan Arsenal Premier League

كما هو متوقع قرر أرسن فينجر الدفع بهنريك مختاريان بخط الوسط، في محاولة من أرسن فينجر لاستغلال قدراته على صناعة اللعب والإبقاء على أوزيل كجناح.

دور الدولي الأرميني كان واضحا باستلام الكرة من ثنائي الوسط، ومحاولة الخروج بها باتجاه الثلث الهجومي لسوانزي، في مهام صانع الألعاب الطبيعية.

رغم إهداره لفرصة محققة من رأسية داخل منطقة الجزاء، إلا أن أداء مختاريان كان مبشرا، وأظهر أنه ليس بحاجة سوى للمزيد من الوقت للتأقلم على أسلوب المدفعجية واستعادة مستواه.


غياب ويلشير


جاء النبأ الصادم لأرسنال قبل ساعات من بداية المباراة، بتعرض لاعبه جاك ويلشير للإعياء وغيابه عن مواجهة سوانزي.

ويلشير كان وبدون منازع اللاعب الأفضل في أرسنال رفقة مونريال بآخر 3 مباريات لأرسنال، نظرا لامتلاكه للحلول بخط الوسط، وقدرته على الخروج بالكرة بشكل جيد بمرحلة التحول من الدفاع للهجوم.

بديله آرون رامزي عجز تماما عن تأدية هذا الدور، حيث فقد الكرة أكثر من مرة، وعطل عدد وافر من هجمات المدفعجية قبل الوصول للثلث الأخير، ولا سيما التمريرات العرضية عديمة الفائدة للاعبي الفريق اللندني والاستحواذ السلبي في غياب الدولي الانجليزي.


الجحيم متواصل


Pierre Emerick Aubameyang Dortmund

لاشك أن المهاجم الجابوني بيير أيميريك أوباميانج، واحدا من أبرز اللاعبين في أوروبا، ووجوده سيضيف الكثير لأرسنال في حالة اتمام التعاقد معه.

ومع ذلك تبدو مشاكل أرسنال أكبر من ذلك بكثير، فبخلاف مستوى تشيك والحاجة لحارس مرمى، إلا أن دفاع الفريق يبدو اختراقه أسهل ما يمكن لجميع فرق البريميرليج مهما كان حجمها.

المشكلة تبدأ بغياب قلب دفاع قائد يجيد تنظيم الخط الخلفي، في ظل هبوط مستوى كوسيلني وموستافي، بالإضافة لمحور دفاعي يوفر المزيد من الحماية للفريق.

 

إغلاق