أبرز الشجارات بين زملاء الفريق الواحد

التعليقات()
Getty Images
لاعبون تشاجروا سويًا رغم لعبهم في فريق واحد

محمد عماد     فيسبوك      تويتر


تشهد ملاعب كرة القدم دومًا شجارات بين المنافسين، ولكن من غير المعتاد رؤية زملاء الفريق الواحد يتشاجرون داخل الملعب، أخرهم ميتروفيتش وكامارا لاعبي فولهام، الذين تشاجرا من أجل تسديد ركلة جزاء.

وبالعودة بالذاكرة إلى أشهر هذه الحوادث فهي:

جوارديولا: فودين لن يرحل ونبحث عن الفوز بجميع البطولات

نيمار وكافاني

في العام الماضي تشاجر النجم البرازيلي نيما ردا سيلفا مع زميله في فريق باريس سان جيرمان إدينسون كافاني مهاجم منتخب أوروجواي، على تسديد إحدى ركلات الجزاء، الأمر الذي فسره البعض غيرة من اللاعبين على لقب النجم الأبرز في الفريق المدجج بالنجوم.

لي بوير وكيرون داير

ربما هي أحد أشهر الحوادث التي شهدتها الملاعب الإنجليزية، وذلك عندما تشاجر لاعبا نيوكاسل يونايتد كيرون داير ولي بوير في المباراة التي لعبها الماكبايس أمام أستون فيلا في البريميرليج، ليتمزق قميص لي بوير ويقوم الحكم بطرد اللاعبين من ملعب المباراة.

بالاك المشاغب

لمايكل بالاك واقعتين من هذا النوع من المشاجرات، واحدة في المنتخب الألماني عندما دفع زميله لوكاس بودولسكي في وجهه، وواحد مع النجم العاجي ديديه دروجبا في تشيلسي، عندما تشاجرا على تسديد إحدى الركلات الثابتة أمام مانشستر يونايتد.

نيمار وجوردي ألبا

التقطت عدسات كاميرات مخرج إحدى مباريات برشلونة عام 2015، مشادة كلامية عنيفة بين الإسباني جوردي ألبا، والبرازيلي نيما ردا سيلفا، وذلك بعد أن تأخر الأول في تمرير الكرة لزميله، ليدخلا في مشادة عنيفة.

فيليبي ميلو وصابري

ربما اشتهر اللاعب البرازيلي فيليبي ميلو بتدخلاته العنيفة ضد خصومه، ولكن لاعب جلطه سراي السابق تورط في مشاجرة بالأيدي مع زميله في الفريق التركي صابري، ولم تنتهِ المشاجرة إلا بتدخل زملائهم.

إغلاق