بمساعدة أليسون .. جوارديولا يكسر عقدة أنفيلد ويكتسح ليفربول بالأربعة
Ilkay Gundogan Manchester City 2021
Getty
نتيجة كبيرة جدًا..

استطاع بيب جوارديولا أخيرًا أن يحقق فوزه الأول على ملعب أنفيلد، بعدما قاد مانشستر سيتي لسحق ليفربول برباعية لهدف، في المباراة التي جمعت بينهما لحساب الجولة الثالثة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز.

ورغم أن ليفربول كانت له الأفضلية بصورة واضحة في شوط المباراة الأول، إلا أن الشوط الثاني شهد استفاقة كبيرة من السيتي، مع أخطاء فادحة من الحارس أليسون بيكر منحت الضيوف الثلاث نقاط.

ولعل اللقطة الأبرز في الشوط الأول على الإطلاق كانت ركلة الجزاء التي تحصل عليها رحيم ستيرلينج، بيد أن إلكاي جوندوجان أهدرها بصورة غريبة بعدما سدد الكرة في المدرجات بالدقيقة 37.

مع مطلع الشوط الثاني، تمكن جوندوجان من تعويض ركلة الجزاء بإحراز الهدف الأول في الدقيقة 49، لكن محمد صلاح استطاع إدراك التعادل في الدقيقة 63.

طوفان لكتيبة جوارديولا بدأ بعد ذلك، فأحرز جوندوجان الهدف الثاني بخطأ من أليسون بالدقيقة 73، ثم أحرز رحيم ستيرلينج هدف قتل المباراة من خطأ آخر للحارس البرازيلي في الدقيقة 76.

الشراء بذكاء وتأجير التاريخ .. كيف يتعامل برشلونة مع الأزمة الاقتصادية وسوق الانتقالات؟!

وبينما يستعد الجميع للختام، وضع فيل فودين - الذي قدّم مباراة أكثر من رائعة - الهدف الرابع للسيتي في الدقيقة 83، لتنتهي المباراة بعد ذلك على هذه الشاكلة.

هكذا، يمكن القول أن ليفربول ابتعد بصورة كبيرة عن صراع الحفاظ على درع الدوري الإنجليزي الممتاز، إذ تجمد رصيده عند النقطة 40 في المركز الرابع.

بينما عزز مانشستر سيتي من صدارته وابتعد قليلًا بالمركز الأول مستغلًا تعثر مانشستر يونايتد بالأمس، حيث ارتفع رصيده للنقطة 50 بفارق 5 نقاط عن جاره ومباراة أقل من شأنها أن تجعل الفارق 8.