ليفربول يثأر من “أشبال” أستون فيلا برباعية
Sadio Mane Xherdan Shaqiri Liverpool FA Cup
Getty Images
انتصار سهل..

سحق ليفربول مضيفه أستون فيلا برباعية مقابل هدف، في المباراة التي جمعت بينهما مساء الجمعة بملعب فيلا بارك لحساب الدور الثالث من بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي.

واعتمد أستون فيلا في المباراة على لاعبيه الشباب لا القوام الأساسي، نتيجة لضغط المباريات من جهة، ومن جهة أخرى تواجد عدد كبير من الإصابات بفيروس كورونا داخل كتيبة دين سميث.

في الوقت نفسه خاض ليفربول المباراة بالتشكيل الأساسي وتزعم خط الهجوم الثنائي محمد صلاح وساديو ماني، وكأن يورجن كلوب أراد الثأر من الهزيمة الثقيلة التي مُنيّ بها من أستون فيلا بالدوري منذ أشهر بسباعية لهدفين.

ليفربول استطاع أن يحرز الهدف الأول عبر ساديو ماني في الدقيقة الرابعة، ليُعادل لوي باري النتيجة في الدقيقة 41 صاحب الـ17 عامًا، الذي بات أصغر من يسجل في فريق بالبريميرليج بكأس الاتحاد منذ 2013.

إحصائية توضح كيف كان أصحاب الأرض شبابًا، فهناك 4 من لاعبي أستون فيلا لم يكونوا قد ولدوا من الأساس عندما خاض جيمس ميلنر المخضرم أول مباراة له في كأس الاتحاد الإنجليزي مع ليدز يونايتد عام 2003!

راموس إلى باريس سان جيرمان أو ليفربول.. لعبة للبقاء في ريال مدريد!

مع انطلاق الشوط الثاني، أحرز جورجينيو فاينالدوم الهدف الثاني في الدقيقة 60، تبعه ثالث الأهداف عبر ساديو ماني بالدقيقة 63، ليكون إجمالي ما سجله في شباك أستون فيلا سبعة أهداف منذ 2013، أكثر نادٍ سجل به بعد كريستال بالاس (10 أهداف).

واختتم محمد صلاح رباعية فريقه بهدف رائع في الدقيقة 65 بصناعة شيردان شاكيري، لتضمن كتيبة يورجن كلوب بطاقة التأهل إلى الدور الرابع.

الجدير بالذكر أن هذا هو الفوز الأول الذي يحققه ليفربول منذ ثلاث مباريات، بعد أن تعادل مع وست بروميتش ونيوكاسل وهُزم في المباراة الأخيرة من ساوثامبتون لحساب الدوري.