الدوري الأوروبي | انتفاضة إيطالية وانكسار ألماني!
Getty Images
جولة شاملة في مباريات بطولة المظاليم ...


بقلم | محمود ماهر | فيسبوك | تويتر

أقيمت 24 مباراة الليلة الماضية في افتتاح دور مجموعات الدوري الأوروبي 2018/2017، بمشاركة فرق لها وزنها في عالم كرة القدم، يأتي في مُقدمتها فخر إيطاليا “ميلان” المتُوج بدوري أبطال أوروبا سبع مرات، وأحد كبار لندن “آرسنال” الذي يغيب لأول مرة عن دوري أبطال أوروبا منذ عام 2000 عندما ترشح لنهائي الدوري الأوروبي أمام جالاطا سراي التركي وخسر بفارق ركلات الجزاء الترجيحية.

وقُسمت السهرة على جزئين، الجزء الأول أقيمت فيه 12 مباراة لبعض أندية الصف الثاني والثالث في القارة، والجزء الثاني 11 مباراة لعدد قليل من أندية الصف الأول.

سقوط رابع الدوري الألماني وأحد أندية الدور التأهيلي لدوري الأبطال هذا الموسم “هوفنهايم” على ملعبه (راين نيكار آرينا) في الخسارة أمام سبورتينج براجا البرتغالي المتواضع كان أبرز مفاجآت هذه الجولة، خاصةً أنه حدث بعد تمكن ساندرو فاجنر من افتتاح النتيجة لأصحاب الضيافة في منتصف الشوط الأول.

وسجل فاجنر برأسية نموذجية بعد تلقيه عرضية من كاديرابيك في الدقيقة 24، إلا أن براجا عدل النتيجة بنفس الكيفية في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل من ضائع عن طريق “تيكشييرا” بعد عرضية من الجهة اليمنى أرسلها اللاعب إسجايو.

وبعد خمس دقائق فقط من الشوط الثاني عاد نفس اللاعب “إسجايو” لصناعة الهدف الثاني لبراجا، وهذه المرة بعرضية أرضية أودعها سوزا في المرمى دون عناء، لينتهي اللقاء بهذه النتيجة!.

على النقيض من هوفنهايم، استطاع سلافيا براج التشيكي الحفاظ على تقدمه أمام مكابي تل أبيب في المباراة التي أقيمت على ملعبه “إيدن”، فلم يستطع الفريق الصهيوني مُعادلة الهدف الذي سجله مهاجم سيسكا موسكو وبورصا سبور وليجا وارسو الأسبق “توماس نيتسيد” عند الدقيقة 12.

أما نادي سكينديربيو الألباني فلم يصمد لأكثر من ثلاث دقائق بعد صافرة بداية الشوط الثاني من مباراته على الملعب الأولمبي بكييف أمام العملاق الأوكراني “دينامو كييف”، إذ تلقت شباكه هدفين من سيرجي سيدورشوك وجونيور مورايس في الدقيقتين 47 و49، بعد أن كان متقدمًا في النتيجة بهدف نظيف سجل بواسطة جريج موزاكا قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول، وفي الدقيقة 65 قتل مهاجم الكونجو الديمقراطية “ديوميرسي مبوكاني” المباراة تمامًا بتسجيل الهدف الثالث من ركلة جزاء.

Dieumerci Mbokani

مبوكاني الذي لعب مع أندية ستاندرلييج وموناكو وفولفسبورج وهال سيتي ونوريتش سيتي خلال مسيرته الاحترافية، لم يكن اللاعب الكونجولي الوحيد الذي يتألق في هذه الجولة، فقد استطاع “سيدريك باكامبو” إنقاذ فياريال من فخ التعادل أمام ضيفه الكازاخستاني “إف سي أستانا” على ملعب لاسيراميكا.

تقدم للغواصات الصفراء الإيطالي نيكولا سانسوني في الدقيقة 16، ثم اكتفى فريق المدرب سكرابيا بهذا الهدف إلى أن اهتزت شباكه بهدف مباغت ليوري لوجفينيكو في الدقيقة 68.

لكن باكامبو استفاد من كرة تسلمها على حافة منطقة الجزاء من التركي “أنيس أونال”، وبمهاراة عالية سدد بباطن القدم اليمنى مقوسة على أقصى يسار الحارس في الدقيقة 75.

وأنهى تشيريشيف على آمال أستانا في الدقيقة 77 بتسجيل الهدف الثالث بعد تلقيه عرضية أرضية داخل منطقة الستة ياردات من هيرنانديز.

وعلى ملعب سويس وانكدورف السويسري، أخفق نادي يونج بويز في استثمار هدف سريع سجله كريستيان فاسناشت في الدقيقة 14 ردًا على هدف بارتيزان بلجراد الذي سجله ماركو يانكوفيتش في الدقيقة 11، ليكون التعادل سيد الموقف.

وخذلت الأرض جار يونج بويز (أوتسريا فيينا النمساوي) بدرجة أكبر حيث استقبلت شباكه خمسة أهداف حين استضاف ميلان، من بينهم هاتريك للوافد الجديد من بورتو البرتغالي “آندريه سيلفا” في الدقائق 10 و20 و56، بينما تكفل التركي هاكان تشالهان أوجولو وخيسيوس سوسو بالهدفين الاخرين، وسجل ألكسندر بوركوفيتش هدف حفظ ماء الوجه لأوستريا أثناء تقدم ميلان بثلاثية نظيفة في الدقيقة 47.

وخسر نادي رييكا الكرواتي على ملعبه من أيك أثينا اليوناني بهدفين لهدف، وسقط أبولون ليماسول القبرصي في فخ التعادل 1/1 مع ليون الفرنسي، وسجل في تلك المباراة لاعب مانشستر يونايتد السابق “ممفيس ديباي” من ركلة جزاء.

ضحايا كارباج

FC Copenhagen Champions League

ضحايا فريق كارباج الأذربيجاني في الدور التأهيلي لدوري أبطال أوروبا (شيريف تيراسبول المولدوفي وكوبنهاجن الدنماركي) واصلا نتائجهما المتواضعة وتعادلا من دون أهداف أمام زلين التشيكي ولوكوموتيف موسكو ضمن المجموعة السادسة - على الترتيب- ما سيبقي على حظوظ جميع الفرق للتصدر خلال الجولة القادمة.

وتعادل فريق الأسماء الشهيرة (باشاك شهير التركي) من دون أهداف مع ضيفه البلغاري “لودوجوريتس رازجراد”، بمشاركة الهداف التوجولي “إيمانويل أديبايور” ولاعب الوسط السويسري المخضرم “إنلير” والظهير الأيسر الفرنسي القادم من مان سيتي بالمجان “جايل كليشيه” بالإضافة الهولندي إيليا والبرازيليين كاريكا وموسورو والإيطالي نابوليوني.

واكتسح فريق ستياوا بوخارست ضيفه فيكتوريا بلزن التشيكي بثلاثية نظيفة من بينهم هدفين للدولي الروماني “كونستانتين بوديسكو” وهدف للاعب إنترنزونالي وبولونيا الأسبق “دينيس أليبك”.

عادل رامي

Adil Rami Sanson Payet Marseille 1492017 UEL

استعان مارسيليا الجريح على الصعيد المحلي بخدمات مدافعه ذو الأصل المغربي لتحقيق ذلك الفوز الصعب على فريق كونيا سبور التركي على ملعب فيلودروم. وجاء الهدف الذي أحرزه المدافع القادم من إشبيلية “عادل رامي” في الدقيقة الثالثة من بداية الشوط الثاني برأسية رائعة بعد تلقيه كرة عرضية من ركنية نفذها نجم وست هام يونايتد السابق “ديميتري باييه”.

وتصدر مارسيليا المجموعة بعد أن أسقط ريد بول سالزبورج النمساوي فريق فيتوريا جيماريش البرتغالي على ملعبه في التعادل 1/1.

وعاد فريق نيس الفرنسي بفوز عريض قوامه خمسة أهداف لهدف من ملعب زولت وارجم البلجيكي، سجل منهم الحسن بليا الهدفين الافتتاحيين، وأضاف دانتي الهدف الثالث في الدقيقة 28، وفي بداية الشوط الثاني قلص آرون ليا النتيجة، لكن نيس رد بهدفين متتاليين لساينت ماكسيمين وماريو بالوتيلي.

وكان أتلتيك بيلباو الفريق الإسباني الوحيد الذي أخفق يوم الخميس في تحقيق الفوز، بعودته بتعادل سلبي من ملعب هيرتا برلين، أما ريال سوسيداد فقلد فياريال واكتسح روزنبيرج النرويجي برباعية نظيفة على ملعب سان سيباستيان.

ليست للألمان

Arsenal Cologne Europa League

حقق أتالانتا الإيطالي أبرز نتيجة في تلك الأمسية بتسجيل ثلاثة أهداف لماسيليو وأليخاندرو وكريستانتي في مرمى أحد أقوى أندية الدوري الإنجليزي إيفرتون” على ملعب أتليتي أزوري دي إيتاليا.

وكما عاد ميلان ونيس بخماسية، فعلها زينيت سان بطرسبيرج أمام نادي فاردار المقدوني، وأحرز ألكسندر كوكورين في الدقيقتين 6 و21 وأضاف آرتيم دزيوبا الهدف الثالث في الدقيقة 39، وتكفل برانيسلاف إيفانوفيتش - لاعب تشيلسي السابق - وإميليانو ريجوني بالهدفين الرابع والخامس في الدقيقتين 66 و89.

وأخيرًا..تفوق آرسنال بثلاثية سياد كولاسيناك وأليكسيس وبييرين على ضيفه المدعوم بكم هائل من الجماهير “كولن” الألماني على ملعب الإمارات، ما أكد أن هذه الجولة ليست بجولة الألمان على الإطلاق.

الأمتع

Vitesse - Lazio, Europa League 09142017

ولُعبت أجمل مباريات الجولة على ملعب “جيلريدوم” التابع لنادي فيتس آرنهيم، عندما فاز لاتسيو بثلاثية لهدفين ضمن منافسات المجموعة التاسعة التي تضم زولت البلجيكي ونيس الفرنسي أيضًا.

وتقدم فيتس آرنهيم بهدف لتيم ماتافز في الدقيقة 33، رد عليه لاتسيو بهدف لماركو بارولو في الدقيقة 51، لكن التعادل لم يدوم لأكثر من ست دقائق، إذ سجل بريان لينسين هدف جديد لآرنهيم في الدقيقة 57.

وعدل شيرو إيموبيلي النتيجة للاتسيو في الدقيقة 67 بتسديدة أرضية بباطن القدم بعد تلقيه تمريرة ذكية بعقب القدم من اللاعب الأسمر “سايسيدو” داخل صندوق العمليات.

وفي الدقيقة 75 صنع إيموبيلي الهدف الثالث للاتسيو بتمريرة طائشة داخل منطقة الجزاء استغلها مورجيا بوضعها على يسار الحارس.


التعليقات ()