الدوري الإسباني | برشلونة يُعزز صدارته في يوم أحداث الاستقلال
Getty Images

عزز برشلونة صدارته للدوري الإسباني بالعلامة الكاملة في أول سبع جولات، بضم لاس بالماس لقائمة ضحاياه بثلاثية نظيفة، في اللقاء الذي جرى على ملعب "كامب نو"، بدون جماهير، اعتراضًا على رفض الاتحاد الإسباني تأجيل المباراة، لانشغال الإقليم باستفتاء الاستقلال عن الكيان الإسباني.

على غير المتوقع، بدأ اللقاء بهجوم متبادل من كلا الفريقين، مع أفضلية نسبية للفريق المحلي، الذي كاد يخطف هدف الأسبقية في أول 10 دقائق، عن طريق هجمة منظمة، انتهت بتمريرة عبقرية من ليو ميسي في العمق، على إثرها انفرد السفاح لويس سواريز بالحارس تشيتشيسولا، لكنه أهدر الفرصة بغرابة شديدة.

مع الوقت، هدأ إيقاع المباراة بانحصار اللعب في وسط الملعب، مع ظهور على فترات للحارس تشيتشيسولا، الذي منع ميسي من هز الشباك في الدقيقة 22، من ركلة ثابتة نفذها البرغوث بشكل مثالي من فوق الحائط البشري، إلا أن الحارس تصدى لها ببراعة يُحسد عليها، وظلت النتيجة مُعلقة إلى أن أتيحت للضيوف فرصة أخذ الأسبقية قبل نهاية الشوط بدقيقتين، لكن القائم الأيسر للحارس الألماني تشير شتيجن، منع كاييري من هدف مُحقق بنسبة 100%.

 ومع بداية الشوط الثاني، نجح الفريق الكاتلوني في وضع حد لصمود بالامس، بتسجيل الهدف الأول عن طريق ركلة ركنية أرسلها ليو على رأس بوسكيتس، الذي غالط الحارس تشيتشيسولا بضربة رأسية مُتقنة، قبل أن يأتي الدور على هداف النادي على مر العصور، ليضع بصمته، بمراوغة الحارس المغلوب على أمره في انفراد صريح بينهما، وفي الأخير أودع الكرة بسهولة في المرمى الخالي من حارسه.

وأنهى ميسي المباراة الصامتة بهدف ثالث، أيضًا من انفراد مع مواطنه، لكن هذه المرة سدد من مرة واحدة على يسار الحارس، لتأتي بعد ذلك أكثر من فرصة سهلة لسواريز، لكنه رفض كل الهدايا، لينتهي اللقاء بعد ذلك بثلاثية نظيفة.

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

التعليقات ()