برشلونة لا يزال حيًا.. ريمونتادا بقيادة بيكيه على إشبيلية تمنحهم العبور لنهائي كأس الملك
Dembele Barcelona Sevilla Copa del Rey
Getty Images
مباراة مثيرة للغاية..

نجح برشلونة في اجتياز عقبة إشبيلية والوصول إلى نهائي كأس ملك إسبانيا، بعد التغلب على النادي الأندلسي بثلاثية نظيفة في مباراة إياب نصف النهائي التي أقيمت مساء الأربعاء بملعب كامب نو.

وكانت مباراة الذهاب في رامون سانشيز بيزخوان قد انتهت بفوز إشبيلية بهدفين نظيفين، ليصبح لزامًا على كتيبة رونالد كومان أن تفوز بثلاثية نظيفة للعبور إلى النهائي.

كتيبة رونالد كومان حققت مرادها وصنعت "ريمونتادا" مصغرة في نهاية المطاف رغم تأخرها، حيث تقدم عثمان ديمبيلي في الدقيقة الثانية عشر من الشوط الأول بتسديدة رائعة.

المغربي الدولي يوسف النصيري كاد أن يُنهي على آمال برشلونة في العودة عندما نجح في كسب ركلة جزاء بالدقيقة 73، إلا أن لوكاس أوكامبوس فشل في تحويلها إلى الشباك بعدما تصدى لها تير شتيجن ببراعة.

الدقيقة التسعين تحصل خلالها فيرناندو، لاعب وسط إشبيلية، على بطاقة صفراء ثانية إثر تدخل عنيف على ترينكاو طُرد نتيجته، وبات على كتيبة لوبيتيجي الصمود في الوقت بدل الضائع بعشرة لاعبين أمام الطوفان الكتالوني.

وبينما تلفظ المباراة أنفاسها الأخيرة وبدا إشبيلية على أعتاب الوصول للنهائي، نجح المدافع جيرارد بيكيه في إحراز الهدف الثاني بالدقيقة 94، لتُمدد المباراة إلى الأوقات الإضافية.

الدقيقة 95 أحرز خلالها مارتين برايثوايت الهدف الثالث وهدف إتمام الريمونتادا، في وقتٍ ظهر الإجهاد وقلة الحيلة على إشبيلية المنقوص عدديًا، والذي تحصل نجمه لوك دي يونج على بطاقة حمراء من على مقاعد البدلاء للاعتراض على الحكم بعد ذلك.

هكذا، يتأهل برشلونة إلى النهائي وينتظر الفائز من أتلتيك بيلباو وليفانتي، مع العلم أن مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت في سان ماميس بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.