فيديو | ركلة جزاء ملغاة وتألق المسرحي .. العمار يُنقذ الشباب من الخسارة بهدف +90
Turki Al Ammar Al Qadisiyah Al Shabab SPL 05 March 2021
SPL Official Site
مباراة مثيرة في الدوري السعودي

أنقذ لاعب الوسط الشاب تركي العمار فريقه الشباب من الخسارة أمام القادسية في الجولة الـ22 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين السعودي، حين سجل هدف التعادل في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع.

المباراة كانت ثأرية للشباب الذي خسر لقاء الذهاب أمام القادسية بنتيجة 2-1 وكذلك مباراة كأس خادم الحرمين الشريفين بهدف نظيف، لكن متصدر جدول ترتيب الدوري السعودي أجبر على الاكتفاء بالتعادل الذي رفع رصيده إلى 45 نقطة ليمنح الهلال فرصة تقليص الفارق معه إلى 3 نقاط فقط حال حقق الفوز على الرائد مساء اليوم.

اقرأ أيضًا |  السومة والعويس .. هل قدما "مَهر" قميص الأهلي هذا الموسم؟

القادسية كان الطرف الأفضل في بداية اللقاء وقد حرمه القائم الأيمن من افتتاح النتيجة بعدما تصدى لرأسية ليك جيمس عند الدقيقة الـ12، وقد بدأ حارس مرماه فيصل المسرحي مسلسل تألقه الملفت في اللقاء بتصديه لمحاولة كريستيان جوانكا عند الدقيقة الـ20.

الشباب بدأ يستحوذ تدريجيًا على الكرة ويُهاجم مرمى مستضيفه لكنه افتقد للحدة والدقة في لمساته الأخيرة، وقد عوقب الفريق بتلقي الهدف الأول وسجله ستانلي أوهاويتشي عند الدقيقة 44 بتسديدة من داخل منطقة الجزاء.

Stanley Ohawuchi Al Qadisiyah Al Shabab SPL 05 March 2021

الشوط الثاني سار في اتجاه واحد هو مرمى القادسية، إذ هاجمه الشباب بشراسة كبيرة بعدما انتعش هجومه بقوة بمشاركة الشاب تركي العمار والظهير فواز الصقور.

وأهدر الشباب العديد من الفرص السهلة لإدراك التعادل نتيجة سوء اللمسة الأخيرة حينًا وتألق ملفت للمسرحي أحيانًا أخرى، وقد بلغت تسديدات الليوث في الشوط الثاني فقط 15 تسديدة منهم 8 على المرمى و7 خارجه.

الدقيقة الـ60 من المباراة شهدت لقطة مثيرة للجدل، إذ احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح الشباب نتيجة إيقاف مدافع القادسية تسديدة إيجالو بيده، لكنه تراجع عنها بعد العودة إلى تقنية الفيديو حيث رآها غير متعمدة.

هجمات الشباب الشرسة وتسديداته المتلاحقة هزمت أخيرًا تألق المسرحي بعدما استطاع العمار تتويج جهده ومستواه الرائع في الشوط الثاني بإحراز هدف التعادل عند الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع، وحاول الفريق تسجيل هدف الفوز لكن منافسه صمد حتى النهاية.