فيديو | الاتحاد ينتزع تعادلًا غاليًا أمام الشباب ويقترب من نهائي بطولة كأس محمد السادس
الاتحاد - الشباب - أحمد حجازي
الاتحاد يتعادل مع الشباب بهدفين لمثلهما في ذهاب نصف نهائي البطولة العربية.

تعادل فريق نادي الاتحاد ، مع مضيفه الشباب بهدفين لمثلهما، في ذهاب نصف نهائي كأس محمد السادس للأندية العربية الأبطال ، في المباراة التي أقيمت مساء اليوم الأربعاء، على ملعب نادي الشباب.

وبذلك يحتاج الاتحاد للتعادل السلبي أو بهدف لكل فريق في مباراة العودة على أقل تقدير، من أجل الصعود للنهائي، بينما يبحث الشباب عن الانتصار بأي نتيجة أو التعادل بثلاثة أهداف أو أكثر لكل فريق للصعود.

وإليكم تفاصيل المباراة:

تقدم البرازيلي رومارينيو بالهدف الأول لفريق نادي الاتحاد، بالدقيقة 11 من زمن المباراة، بعد تمريرة رائعة من جاري رودريجيز من اليسار، وضعت المهاجم البرازيلي منفردًا بالحارس، ليسددها بشكل رائع على يسار حارس الشباب.

هجمة خطيرة لنادي الشباب عن طريق نواف العابد، الذي سدد الكرة قوية للغاية بقدمه اليمنى، جاءت أعلى عارضة نادي الاتحاد، لتتحول إلى ركلة ركنية بالدقيقة 22.

وفي الدقيقة 27، سدد تركي العمار لاعب الشباب كرة قوية من يسار منطقة الجزاء، ليتصدى لها مارسيلو جروهي حارس الاتحاد ببراعة، ليرد عليها رودريجيز لاعب الاتحاد بتسديدة أخرى، ولكن مرت بجوار القائم الأيمن.

ونظم فريق الاتحاد العديد من الهجمات المرتدة على نادي الشباب، ولكن تماسك دفاع الليث الأبيض منع لاعبو العميد من تسجيل هدف تعزيز التقدم.

وشهدت بداية الشوط الأول، سيطرة وتنظيم هجمات خطيرة من جانب لاعبي الشباب من أجل تسجيل هدف التعادل، وسط محاولات من لاعبي الاتحاد لافتكاك الكرة.

وبالفعل نجح كريستيان جوانكا لاعب نادي الشباب في تسجيل هدف التعادل بالدقيقة 49، بعد تمريرة من نواف العابد وصلت إلى عبد الله الحمدان يسار منطقة الجزاء، الذي أرسل عرضية أرضية رائعة إلى جوانكا الذي سدد الكرة قوية في الشباك.

وحصل الشباب على ركلة جزاء في الدقيقة 54، بعد عودة الحكم إلى تقنية حكم الفيديو المساعد "VAR"، بعد عرقلة نواف العابد من جانب عبد الإله المالكي داخل منطقة الجزاء.

وأهدر الأرجنتيني بانيجا لاعب الشباب ركلة الجزاء، بعدما سددها على يمين حارس الاتحاد، الذي تصدى لها ببراعة، ليبقي النتيجة تعادل بهدف لمثله.

وكاد أن يسجل فواز الصقور لاعب الشباب هدفًا عن طريق الخطأ في مرمى فريقه، بعد عرضية من جانب جاري رودريجيز، ليشتتها ثم ترتطم بالعارضة وتخرج إلى الجهة الأخرى.

ونجح نادي الشباب في تسجيل هدف التقدم عن طريق إيجور ليشنوفسكي بالدقيقة 79، بعد عرضية من الجهة اليسرى، ليشتتها الدفاع وتصل إلى إيجور الذي سددها في الزاوية اليسرى لمرمى الاتحاد.

رد الاتحاد جاء سريعًا بالدقيقة 82، حيث تمكن من تسجيل هدف التعادل الثاني، بعد تمريرات رائعة بين لاعبي الاتحاد، ليرسل سعود عبد الحميد كرة رائعة، لتصل إلى رودريجيز الذي سددها في الشباك.