الاتحاد يضرب النصر مُجدداً ويحجز مقعده في نهائي كأس خادم الحرمين
فوز الاتحاد على حساب النصر، ضرب موعدًا مع التعاون

ماجد جزر    فيسبوك      تويتر

خطف نادي الاتحاد بطاقة التأهل إلى نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين عقب التغلب على النصر بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدفين، في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب مدينة الملك عبدالله بجدة "الجوهرة المشعة".

فوز الاتحاد على حساب النصر، ضرب موعدًا مع التعاون الذي تخطى عقبة الهلال بخماسية نظيفة أمس، وهي الهزيمة التي أطاحت بمدرب الهلال زوران ماميتش.

بداية الشوط الأول جاءت مثيرة من كلا الفريقين، حيث حاول كلاهما تسجيل هدف مبكر مستغلاً الدفعة القوية، وكاد كلاهما بالفعل قريبًا من هز الشباك.

المهاجم النيجيري أحمد موسى لاعب النصر أضاع أكثر من فرصة أمام حارس مرمى الاتحاد فواز القرني، أخطر الكرات كان عندما انفرد بحارس بالقرني في الدقيقة الـ12 ولكن كرته مرت بسهولة بجوار المرمى.

على الجانب الأخر كان فهد المولد شعلة نشاط في الخط الأمامي لفريقه وكشل عبئًا كبيرًا على دفاع النصر بقيادة عمر هوساوي ومايكون.

هدف الشوط الأول تأخر كثيراً، وجاء في الدقيقة 44 قبل نهاية الشوط الأول بدقيقة، بعد عرضية من الجهة اليسرى عن طريق عبدالله العمار لداخل المنطقة تلقاها أليكساندر بريوفيتش بتسديدة رائعة على الطائر لتسكن الشباك بنجاح.

الشوط الثاني دخل النصر بكل قوة من أجل تسجيل هدف التعادل، وشكل لاعبيه ضغط كبير على دفاع الاتحاد إلا أن مروان دا كوستا قاد دفاع فريقه بإمتياز.

البرازيلي شاموسكا يقود الهلال رسميًا على سبيل الإعارة من الفيصلي

الاتحاد على عكس سير اللعب أستغل فهد المولد عدم تركيز قائد النصر عمر هوساوي في الدقيقة 60، والذي الهدف جاء بعد تمريرة طولية من مانويل مروان دا كوستا في اتجاه فهد المولد المنطلق بسرعته ليستخلص الكرة من أمام عمر هوساوي ومر بها لداخل المنطقة وراوغ الحارس وسددها في الشباك بنجاح.

رد النصر كان سريعًا عن طريق أقدام عبدالرزاق حمد الله الذي أعاد العالمي إلى المباراة من جديد، حيث أستلم الكرة داخل منطقة الجزاء من أحمد موسى وسدد صاروخية في مرمى القرني لتشتعل المباراة في الدقيقة 66.

السرعة تواصلت في الشوط الثاني وأستلم المولد كرة طويلة وأرسلها عرضية إلى زميله جاري رودريجيز، إلا أن حكم المباراة ألغى الهدف بسبب تسلل المولد، بعد العودة إلى تقنية الفيديو.

المباراة رفضت أن تنتهي دون إثارة، وفي الدقيقة 88 اصطدمت الكرة في يد أحمد عسيري لاعب الاتحاد، ليلجأ الحكم الألماني إلى تقنية الفيديو ويحتسب ركلة جزاء، ترجمها عبدالرزاق حمد الله هدف في مرمى الاتحاد، معادلاً النتيجة 2\2، لتنتقل المباراة إلى الأشواط الإضافية.

الشوط الأول الإضافي جاء مثيراً كباقي المباراة، وشهدنا تقدم بهدف مبكر لصالح الاتحاد بعد مرور 5 دقائق فقط، والذي جاء بعد تمريرة طولية على الجهة اليسرى في اتجاه جاري رودريجيز ومررها لداخل المنطقة إلى رومارينيو الذي سددها من لمسة واحدة في المرمي تسكن الشباك بنجاح معلنًا عن تقدم فريقه 3\2.

البديل رومارينيو واصل تميزه وتمكن من زيادة الفارق مع بداية الشوط الرائع الإضافي وبالتحديد في الدقيقة 106، بعد بعد تمريرة رائعة من جاري رودريجيز، وضعت رومارينيو في مواجهة المرمي ليسددها بنجاح على يمين الحارس برادلي جونز.

التعليقات ()