الدوري الإنجليزي | يونايتد يمنح سيتي فرصة الابتعاد بالصدارة بالتعادل السلبي مع آرسنال
Paul Pogba Alexandre Lacazette Man Utd Arsenal 2020-21
Getty Images
نتيجة غير جيدة..

تعثر مانشستر يونايتد مجددًا، وهذه المرة بالتعادل السلبي بدون أهداف مع مضيفه آرسنال، في المباراة التي أقيمت بينهما بملعب الإمارات لحساب الجولة الواحدة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز.

يونايتد كان قد خيّب الآمال في الجولة الماضية بعد الهزيمة من متذيل الترتيب شيفيلد يونايتد بهدفين لهدف في أولد ترافورد، ما جعله يفقد الصدارة، والآن بهذا التعثر يبتعد خطوة أخرى عن المتصدر مانشستر سيتي.

النجم المصري محمد النني لم يشارك في هذه المباراة وظلّ حبيسًا لدكة البدلاء طيلة التسعين دقيقة، فيما حظيّ مارتين أوديجارد بأول مشاركة له بعد انضمامه لآرسنال على سبيل الإعارة من ريال مدريد، كبديل في آخر ربع ساعة.

المانيو كان الطرف الأفضل بوضوح في الشوط الأول، ولولا الرعونة المعتادة من ماركوس راشفورد أمام المرمى لنجحت كتيبة أولي جونار سولشاير في الخروج متقدمة.

الشوط الثاني تحسن فيه أداء آرسنال إلى حد كبير، فيما ظلت الأفضلية للضيوف الذين اقتربوا شيئًا فشيئًا من المرمى، فيما كاد أصحاب الديار معاقبتهم في أكثر من مناسبة من مرتدات مثالية.

ما بين تسديدة للاكازيت أتت في العارضة، وتسديدة من نيكولاس بيبي أرضية أتت على بعد أمتار قليلة من مرمى دافيد دي خيا، شكّل الجانرز خطورة حقيقية على مرمى ضيوفهم بكل المقاييس.

إدينسون كافاني كان قاب قوسين أو أدنى من منح المانيو الثلاث نقاط، بعد عرضية من بيساكا له داخل منطقة الستة أمتار سددها بقوة، لكن لسوء حظه أتت بجوار المرمى ولم تسكن شباك بيرند لينو.

هكذا، يرتفع رصيد مانشستر يونايتد ويصبح 41 نقطة، ويصبح الفارق بينه وبين مانشستر سيتي المتصدر ثلاث نقاط، مع إمكانية زيادة هذا الفارق ليصبح ست نقاط حال فوز السيتي في مباراته المؤجلة.

أما آرسنال، فقد ارتفع رصيده من النقاط ليصبح 31 نقطة ويرتقي إلى المركز الثامن ويقترب بشدة من المراكز الأوروبية، فالفارق بينه وبين الرابع ليفربول 6 نقاط فقط.