آرسنال يستفيق ويُمطر تشيلسي بثلاثية في ديربي لندني مثير
Bukayo Saka Arsenal vs Chelsea Premier League 2020-21
Getty Images
انتصار مستحق

استعاد آرسنال توازنه، وحقق انتصارًا غاليًا على ضيفه تشيلسي بثلاثة أهداف لهدف، في مباراة جمعت بينهما لحساب الجولة الخامسة عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز على ملعب الإمارات.

الديربي اللندني ورغم أن تشيلسي كانت له الأفضلية في أول الدقائق بأكثر من فرصة خطيرة أبرزها تسديدة ماسون ماونت التي ارتطمت في القائم الأيسر لبيرند لينو، إلا أن الجانرز تمكنوا من العودة بكل قوة بعد ذلك.

الدقيقة 34 تحصل خلالها تيرني على ركلة جزاء بعد عرقلة ريس جيمس له داخل منطقة الجزاء، ليحولها ألكسندر لاكازيت إلى الشباك معلنًا عن هدف المقدمة.

هذا الهدف جعل لاكازيت هداف آرسنال في كل البطولات هذا الموسم برصيد 6 أهداف، كما كان الهدف الأول للجانرز من ركلة جزاء في شباك تشيلسي منذ عام 2007.

وقبل نهاية الشوط الأول بدقائق، وتحديدًا في الدقيقة 44، أدرك جرانيت تشاكا هدفًا عالميًا بأتم معاني الكلمة من ركلة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء سددها بيسراه وسكنت مرمى ميندي.

هُنا، وجبت الإشارة إلى أن تشاكا هو أول لاعب من آرسنال يسجل ركلة حرة مباشرة ضد تشيلسي في الدوري الممتاز منذ تييري هنري في ديسمبر 2004.

مع بداية الشوط الثاني واصل آرسنال أفضليته، وقام فرانك لامبارد بإخراج تيمو فيرنر الذي فشل في التسجيل بآخر 10 مباريات في أطول سلسلة له منذ سلسلته السابقة (12 مباراة من مارس إلى سبتمبر 2016 بين شتوتجارت ولايبزيج).

قدم دروسًا لكانتي وبوجبا وأعاد بوليسيتش إلى أمريكا.. ردود أفعال سعيدة بمستويات النني

 الدقيقة 56 شهدت هدفًا أقل ما يوصل بالأسطوري من بوكايو ساكا، بعدما سدد الكرة بيمناه بصورة غريبة لتأتي من فوق ميندي وتسكن الشباك وتمتع أعين جميع المتابعين.

محمد النني كان أحد نجوم المباراة بالنسبة لآرسنال، وكان قاب قوسين أو أدنى من إحراز الهدف الرابع بعد ارتداد ركنية له وقيامه بتسديدها بقوة شديدة، لكن لسوء حظه ارتطمت في العارضة ولم تسكن الشباك.

الدقيقة 85 قلّص فيها تامي أبراهام الفارق بعد عرضية حوّلها بقدمه إلى المرمى، صحيح أن الهدف أُلغي في البداية بداعي التسلل، لكن تقنية الفيديو أكدت صحته لتعود الإثارة للمباراة معها.

وفي الدقيقة 87 كسب تشيلسي ركلة جزاء كادت أن تشعل المباراة، إلا أن جورجينيو فشل في تحويلها إلى المرمى بعد تألق بيرند لينو وتصديه بروعة لتسديدته، ليضمن لفريقه ثلاث نقاط ثمينة للغاية.

الفوز رفع رصيد آرسنال إلى النقطة 17 ويُنهي سلسلة من 8 مباريات بدون انتصار، ومعها يرتقي للمركز الرابع عشر، فيما تجمد رصيد تشيلسي عند النقطة 25 بالمركز الخامس.