هاتريك اللورد قادهم للتأهل - الناجون بأرسنال من دور الـ16 أين هم الآن؟

التعليقات()
Getty
هل ينجو أرسنال من العقدة أمام ميلان باليوروباليج؟

بقلم    علي سمير      تابعوه على تويتر

أوقعت قرعة دور الـ16 من بطولة الدوري الأوروبي، فريق أرسنال  الانجليزي بشكل مكرر أمام واحد من أصعب الفرق الممكنة وهو ميلان الإيطالي.

المرحلة ذاتها من المسابقة تمثل عقدة لأرسنال أوروبيا، نظرا لخروجه المستمر منها على مدار السنوات السابقة، وبالتحديد في دوري أبطال أوروبا، لتصل أيضا لليوروباليج.

ويعود للأذهان آخر جيل لأرسنال نجى من دور الـ16 وتأهل لدور الثمانية بعد الفوز على بورتو، قبل أن يلاقي برشلونة بربع النهائي ويخرج أيضا.

أرسنال خسر من بورتو على ملعب الفريق البرتغالي 2/1، حيث سجل الهدف الانجليزي المخضرم سول كامبل، قبل أن يفوز المدفعجية بخماسية على أرضهم بملعب الإمارات في 9 مارس 2010.

الخماسية كان بطلها الدنماركي المعروف بـ"اللورد" نيكلاس بنتنر حيث سجل ثلاثة أهداف هاتريك، بالإضافة لهدفين لإيمانويل إيبوي وسمير نصري.

  1. Getty

    #1 ألمونيا


    كان الأسباني مانويل ألمونيا هو الحارس الأساسي لأرسنال في تلك الفترة، ورحل معارا في 2011 لوست هام، قبل أن ينتقل لواتفورد ويعتزل الكرة نهائيا في 2014 بعد مشكلة في القلب.

     

  2. Getty

    #2 باكاري سانيا

    لعب باكاري سانيا في مركز الظهير الأيمن وقتها، واستمر مع المدفعجية قبل أن ينضم لمانشستر سيتي في 2014، ويرحل بالمجان إلى نادي بينيفينتو الإيطالي الذي يلعب له حاليا.
  3. Getty

    #3 سول كامبل

     


    وجود سول كامبل بتلك الفترة مع أرسنال كان بشكل مؤقت، حيث قضى عاما كاملا بدون نادي بعد تخلي نوتس كاونتي عنه.

    المدفعجية قرروا الاستعانة بأسطورتهم في يناير 2010، والتوقيع معه لحل أزمة دفاعية طاحنة كانوا يمرون بها، لينتقل في الصيف لنيوكاسل ويعتزل الكرة بيوليو 2011.

     

  4. Getty

    #4 توماس فيرمايلين

    رحل البلجيكي توماس فيرمايلين عن أرسنال إلى برشلونة في أغسطس 2014، وانضم معارا لروما بعد سلسلة من الإصابات، ليعود مرة أخرى للبرسا ويتحسن مستواه قليلا ولكنه يظل حبيسا لدكة البدلاء مع المدرب إرنستو فالفيردي.
  5. AA

    #5 كليشي

    غادر الظهير الفرنسي أرسنال إلى مانشستر سيتي بشكل مفاجىء في يوليو 2011، ليحظى بمسيرة متخبطة رغم تحقيق بعض الألقاب.

    يلعب كليشي حاليا لنادي باشكشاهير التركي حيث انضم له في صفقة انتقال حر يوليو 2017، ليبدأ رحلة جديدة بعيدا عن الدوري الانجليزي.

     

  6. #6 سونج

    جعل الكاميروني أليكساندر سونج من نفسه واحدا من أفضل لاعبي الوسط في العالم، ليجذب أنظار برشلونة وينتقل له في صيف 2012.

    مشوار سونج مع برشلونة لم يسير كما تمنى الكاميروني، ليعيش حالة من التخبط ويعار لوست هام ويعود مرة أخرى لبرسا، ثم ينتقل لروبن كازان ويصبح حاليا بدون أي نادي منذ يناير الماضي.

     

     

  7. Getty Images

    #7 روزيسكي


    تأثرت مسيرة التشيكي توماس روزيسكي مع أرسنال بالإصابات، ليصبح حبيسا لعيادة النادي الانجليزي، ويغيب عن معظم مبارياته رغم الموهبة الكبيرة التي امتلكها.

    يأس روزيسكي وأرسنال من الشراكة بينهما في صيف 2016، ليرحل اللاعب إلى سبارتا براج ويعتزل في ديسمبر 2017.

  8. Getty Images

    #8 أبو ديابي


    موقف أبو ديابي يتشابه تماما مع روزيسكي، حيث يعد من أكثر اللاعبين تعرضا للإصابات في أوروبا، لتنتهي علاقته مع أرسنال في صيف 2015.

    حاول الفرنسي إعادة اكتشاف نفسه الجديد مع مارسيليا، ولكنه لم ينجح ليصبح صاحب الـ31 عاما بدون نادي منذ يوليو 2017 لتنهار مسيرته.

  9. Getty Images

    #9 سمير نصري

    أيقن سمير نصري صعوبة الغوز بالبطولات مع أرسنال، لينضم إلى مانشستر سيتي في 2016 ليحقق ما أراده مع النادي الانجليزي.

    تدهور مستوى نصري مع سيتي لينتقل لإشبيليه معارا، ويفشل في إثبات نفسه لينضم لأنطاليا سبور، ويتكرر الفشل ويصبح بدون نادي منذ يناير الماضي.

     

  10. Getty Images

    #10 أرشافين

    إنطلق الروسي أرشافين ببداية نارية مع أرسنال وكان بطلا للعديد من المواقف والمناسبات، ولكنه أصبح جليسا لدكة البدلاء بسبب لياقته البدنية الضعيفة وزيادة وزنه.

    عاد أرشا لزينيت مرة أخرى في 2013، وفشل في استعادة مستواه لينضم لكومبا كراسنودار بعدها بعامين، وممنه لكايرات ألماتي الكازاخستاني حيث لازال معه حتى الآن.

     

  11. Getty Images

    #11 نيكلاس بنتنر

    من أغرب اللاعبين في تاريخ أرسنال، حيث ظهر احيانا لاعب هداف يجيد التسجيل في أكبر الفرق، وبأوقات أخرى مهاجم لا يمتلك أي مهارة.

    صاحب الهاتريك في شباك بورتو سبق وأن أعير ليوفنتوس في 2012، ويعود مرة أخرى لأرسنال، ومنه لفولفسبرج سبق فترة طويلة كلاعب حر.

    قرر العودة لانجلترا مرة أخرى ولكن بفريق درجة أولى وهو نوتنجهام فورست، وفشلت تجربته ليلعب حاليا في روزنبرج النرويجي ويمر بحالة انتفاضة ليسجل 23 هدف في 44 مباراة.