لاعبون بحاجة إلى الراحة من الأجندة الدولية

التعليقات()
Getty Images
نجوم أجهدت بسبب تتابع المباريات في الموسم ما بين الأندية والمنتخبات

محمد عماد     فيسبوك      تويتر


"لا أعرف ما هي أهمية بطولة دوري الأمم الأوروبية، ولكنني أتمنى أن يعود لي اللاعبين بدون إصابات لخوض مباريات أقل أهمية في البريميرليج أو دوري الأبطال".

بهذه الكلمات الساخرة علق يورجن كلوب على بطولة دوري الأمم الأوروبية والتي ترهق لاعبيه من وجهة نظره.

دوري الأمم الأوروبية.. موضة وستفشل أم اختراع العصر؟

اللاعبون الكبار الذين شاركوا في كأس العالم هذا الصيف عانوا من تلاحم المباريات ما بين بطولات الأندية وكأس العالم والفترة التحضيرية الصيفية وبعد ذلك مباريات الموسم الجديد ثم مباريات دوري الأمم الأوروبية التي حلت محل المباريات الودية.

هناك أكثر من لاعب يحتاج إلى الراحة في فترة التوقف الدولي الحالية وهم.

  1. Getty

    #1 بليس ماتويدي

    لاعب وسط فريق يوفنتوس الذي توج مع منتخب فرنسا بكأس العالم روسيا 2018 اعترف بنفسه وقال إنه يتمنى الحصول على عطلة والذهاب إلى الشواطئ، ولكنه لم يستطع لازدحام المباريات والتحام الموسمين تقريبًا ما بين مباريات الأندية والمنتخبات.

  2. Getty Images

    #2 جوردان هندرسون

    لم يحصل اللاعب سوى على أسبوعين عطلة صيفية وفقًا لما قاله يورجن كلوب مدربه في ليفربول، ومع ذلك يشارك هندرسون بشكل أساسي مع المنتخب الإنجليزي وليفربول.

  3. Getty Images

    #3 أنطوان جريزمان

    اللاعب الدولي الفرنسي ظهر عليه الإرهاق في مباريات أتلتيكو مدريد الأخيرة ومباراة فرنسا التي خسرها أمام هولندا في دوري الأمم الأوروبية، حيث غاب اللاعب البالغ من العمر 27 عامًا بدنيًا وذهنيًا عن المباراة.

  4. Getty

    #4 لوكا مودريتش

     

    الجميع يرى أن مودريتش عليه أن يقدم الكثير لريال مدريد ومنتخب كرواتيا لأنه اللاعب الأفضل في العالم، ولكن البعض منهم فقط من يتذكر أن مودريتش يبلغ من العُمر حاليًا 33 عامًا، وأنه أرهق كثيرًا في مباريات ريال مدريد بالليجا ودوري الأبطال وكأس العالم ودوري الأمم الأوروبية والسوبر الأوروبي وسيخوض أيضًا كأس العالم للأندية الشهر المقبل في الإمارات.

  5. Getty Images

    #5 هاري كين

     المهاجم الدولي الإنجليزي كان حديث الصحافة الإنجليزية بعد كأس العالم بسبب تراجع مستواه، حيث أن صاحب الحذاء الذهبي كأفضل هداف للمونديال بستة أهداف لا يؤدي بالمستوى المتوقع منه هذا الموسم، لذلك اضطر ساوثجيت إلى إراحته في مباراة الولايات المتحدة الأمريكية الودية من أجل أن يشارك بكامل جاهزيته أمام كرواتيا يوم الأحد المقبل.

  6. Getty

    #6 كيليان مبابي

    رغم أنه مازال صغيرًا ويستعد للاحتفال بعيد ميلاده العشرين الشهر المقبل، إلا أن تتابع المباريات على مبابي سواء في منتخب فرنسا أو باريس سان جيرمان قد يضره على المستوى البعيد، وهو ما اشتكى منه لاعبين من قبل مثل جاري نيفيل وسكولز، وهذا ما ظهر على مبابي أيضًا في مباراة فرنسا وهولندا.

  7. Getty Images

    #7 سيرخيو راموس

    لم يعتزل راموس دوليًا بعد كأس العالم على غرار زميله جيرارد بيكية، ولكنه أكثر من تسبب في هفوات دفاعية مع ريال مدريد هذا الموسم وتراجع مستوى صاحب الـ 31 عامًا بشكل ملحوظ مع الميرنجي.

  8. Getty Images

    #8 إيدين هازارد

    ربما يراه البعض أفضل لاعب في العالم في الوقت الحالي بجوار ميسي ومبابي، ولكن نجم تشيلسي الذي قاد بلجيكا للفوز بالمركز الثالث في كأس العالم الأخيرة قد يحتاج للراحة بسبب تعرضه لأكثر من إصابة طفيفة، ولكنها قد تُحدث نتائج سلبية متراكمة تؤدي إلى تراجع مستواه بعد ذلك خاصة أنه مقبل على فترة "البوكسنج داي" في إنجلترا.

  9. Getty Images

    #9 محمد صلاح

    بعيدًا عن القارة الأوروبية، لم يكن مفهومًا إصرار الجهاز الفني لمنتخب مصر على إشراك نجم ليفربول محمد صلاح في 90 دقيقة أمام المنتخب التونسي في مباراة محسومة نظرًا لضمان الفراعنة ونسور قرطاج التأهل لكأس الأمم الأفريقية 2019، صحيح أن صلاح هو من حسم الفوز لمصر في الدقائق الأخيرة، ولكن مشاركته لم يكن لها أي داعٍ من الأساس نظرًا لأن اللاعب يحاول بكل جهده الرجوع إلى نفس مستواه الذي قدمه في الموسم المنصرم.