جول 25 | أبرز 5 غائبين عن القائمة

التعليقات()
عبدالله السعيد

نواصل معكم فقرات النسخة الثانية لجائزتنا المُستحدثة جول25، والتي لاقت اهتمامًا إعلاميًا على نطاق واسع من جديد.. وبعد إعلان القائمة النهائية، باحتكار الفرعون محمد صلاح الجائزة للعام الثاني على التوالي، سنستعرض معكم أبرز 5 نجوم لم يُكتب لهم الحضور في قائمتنا هذا العام.

  1. #1 عبدالله السعيد

    أسعد رجل في مصر أمس. اللاعب الذي ذبح ناديه السابق ومشجعيه، برصاصة الرحمة في زميل الأمس محمد الشناوي، في موقعة الأهلي وبيراميدز، قضى عامًا للنسيان، رغم مشاركته مع منتخب بلاده في مونديال روسيا، وقبلها فاز مع العملاق القاهري بالدوري الممتاز للمرة الـ40 في تاريخ نادي القرن، إلا أنه أكمل أغلب عام 2018، في صراعه مع أزمة توقيعه للعدو المحلي الزمالك، لينتهي به المطاف بقضاء 6 أشهر للنسيان مع أهلي جدة السعودي، لكن على ما يبدو أنه عازم على العودة للقائمة في عام 2019، بعد بدايته الموفقة جدًا مع فريقه الثري.

     

  2. #2 عمر عبد الرحمن

    واحد من أمهر النجوم العرب، إن لم يكن الأحرف في السنوات القليلة الماضية، لكن عام 2018، كان عامًا مُفزعًا، حتى بعد انتقاله إلى كبير المملكة العربية السعودية الهلال، في الصفقة التي أثارت ضجة كبيرة، بسبب ميزانية نقله من ناديه السابق العين إلى الزعيم، ليستفيق في النهاية على كارثة إصابته بقطع في الرباط الصليبي، التي قضت على عامه، وتسببت بطبيعة الحال في خروجه من قائمة جول 25.
  3. #3 طه ياسين الخنيسي

    عكس ما فعله العام الماضي، بحصوله على جائزة هداف التونسي، والأهم مساهمته في ترشح نسور قرطاج إلى مونديال روسيا، هذا العام، مر بفترة صيام تهديفي صادمة لمشجعي المكشخ، وصلت لحد فشل هز شباك كل المنافسين في دوري أبطال أفريقيا، غير أنه حتى أواخر فبراير الماضي، كان في سجله التهديفي على مستوى الدوري هدفين فقط، لذا لم يكن محظوظًا بالتواجد في قائمتنا.

  4. فوزي غلام

    #4 فوزي غلام

    أحد أشهر المحترفين العرب وأنجحهم على الإطلاق في وطن جنة كرة القدم، الظهير الأيسر الجزائري فوزي غلام، الذي وصل لقمة مستواه تحت قيادة المدرب السابق لنابوبي ماوريسيو ساري، عانى الأمرين في عام 2018، بكفاحه مع لعنة الإصابة بقطع في الرباط الصليبي، التي تسببت في غيابه أشهر طويلة، أكثر فترة غياب في مسيرته الاحترافية.

  5. #5 العمرين خربين والسومة

    يبقى أفضل لاعب آسيوي العام الماضي عمر خربين، واحد من أبرز الوجوه الغائبة عن قائمة جول25، لم يكن محظوظًا بما فيه الكفاية مع الهلال، رغم فوز الفريق بالدوري، والأمر ينطبق كذلك على صديقه الصدوق في المنتخب عمر السومة، الذي واجه مشاكل بالجملة مع مدرب الأهلي السابق، كادت تُعّجل بنهاية مشواره في عاصمة السعودية الثانية، وبوجه عام.. يُمكن القول بأن عام 2018 شهد انخفاض بريق العمرين عما كانا في عام 2017، عندما ساهما في وصول المنتخب السوري لملحق التصفيات المؤهلة لكأس العالم.