البريميرليج | الفائزون والخاسرون من ميركاتو الصيف

التعليقات()
PROSHOTS
كيف كان حال الصفقات الجديدة في الدوري الإنجليزي بعد مرور نصف موسم على انضمامهم لأنديهم في الصيف الماضي؟

علي رفعت    فيسبوك      تويتر

انتصف الموسم في معظم الدوريات الأوروبية الكبرى وانطلقت سوق الانتقالات الشتوية وبدأت معها الأندية في البحث عن تدعيم صفوفها سعيًا للاستمرار في المنافسة على الألقاب.

لكن قبل البحث عن صفقات الشتاء، دعونا نلقي نظرة عن النتائج التي حققتها صفقات الصيف في كل فريق من كبار الدوري الإنجليزي، ومن فاز بالصفقات التي أتممها ومن خرج من الصيف الماضي خاسرًا:

  1. (C)Getty Images

    #1 ليفربول – فائز

    الريدز خرجوا من سوق الانتقالات بتدعيم حقيقي لكل المراكز التي كان الفريق يعاني من مشاكل فيها بنهاية الموسم الماضي.

    نابي كيتا جاء بعد اتفاق مسبق ومعه فابينيو وأضف لهم شاكيري من صفوف ستوك سيتي الهابط للدرجة الأدنى.

    فوق كل ذلك جاء أليسون وهو أغلى حارس مرمى بالتاريخ من روما ورأينا تأثير كل منهم على نتائج الفريق في النصف الأول من الموسم بالأخص نابي كيتا وأليسون وشاكيري.
  2. getty Images

    #2 مانشستر سيتي – خاسر

     

    ربما يكون اختيار مانشستر سيتي في الجانب الخاسر من التقرير غريبًا بعض الشيء، لكن دعونا ننظر لاحتياجات الفريق الحقيقية والصفقات التي أتمها.

    كتيبة بيب جوارديولا كانت في حاجة لدعم في الجانب الأيسر من الدفاع ووسط الملعب الدفاعي، فجاء الدعم بضم جناح جديد كان هو رياض محرز.

    محرز على المستوى الفردي نجح بشكل واضح وانسجم مع الفريق، لكن جماعيًا لا يزال الفريق يعاني من تجاهل دعم المراكز التي تعاني من المشاكل، لذا وبكل وضوح كان ميركاتو الصيف لأبطال الدوري خاسرًا.

  3. Getty Images

    #3 تشيلسي – فائز

    البلوز بدأوا الموسم بشكل مثالي والفضل في ذلك يعود للقيادة الفنية الجديدة بالإضافة للدعم الذي جاء به ساري من نابولي على هيئة جورجينيو.

    ساري طور من طريقة لعب تشيلسي وجاء بعقلية مختلفة تمامًا والمذهل في ذلك الأمر أنه نجح في ذلك بصفقة واحدة كبيرة بموسم الانتقالات الشتوية.

    وبالنظر لمركز حراسة المرمى نجح الفريق في تعويض رحيل تيبو كورتوا لريال مدريد بصفقة هي الأغلى في تاريخ حراسة المرمى عندما ضم كيبا من أتلتيك بلباو، والذي ساعد وجوده المدرب في طريقته وفكره الجديد على البلوز.

  4. Getty Images

    #4 مانشستر يونايتد – خاسر

    الفريق لم يحقق احتياجاته المطلوبة من مديره الفني خلال فترة الانتقالات الصيفية، وهو ما ترتب عليه تراجع واضح في النتائج.

    الميركاتو لمانشستر يونايتد كان متمثل في الحصول على فريد قبل أن ينال مانشستر سيتي خدماته فقط، بالإضافة لاستقدام دييجو دالوت من بورتو.

    دالوت سيكون مفيدًا للفريق على المدى البعيد وفي المستقبل ربما، لكن ما دون ذلك فالميركاتو كان خاسرًا بالنسبة لمانشستر يونايتد الذي لم يستطع دعم نفسه بمدافع يغطي على الأخطاء الساذجة لنجوم دفاع الشياطين الحمر الحاليين.

  5. Getty

    #5 أرسنال – فائز

    المدفعجية لم يبدأ موسمهم بالشكل المثالي لكن سرعان ما تحولت الأمور تحت قيادة المدير الفني الجديد للفريق أوناي إيمري.

    وبالنظر لتأثير صفقات الفريق على ذلك الأمر سنرى أن لوكاس توريرا على سبيل المثال كان له دورًا كبيرًا منذ انضمامه قادمًا من سامبدوريا.

    في حراسة المرمى ربما لبيرند لينو أخطاء كبيرة لكنه تدعيم قوي في ظل انعدام وجود حراس مناسبين على الساحة في الوقت الحالي.

    أضف لذلك سوكراتيس وليشتشتاينر وبقية الصفقات التي دخلت فورًا للتشكيلة الأساسية للفريق وكانت مؤثرة في سلسلة اللاهزيمة التي حققها الفريق.