يوفنتوس - هل انتهى شهر العسل؟

التعليقات()
getty Images
لقاءات صعبة بانتظار السيدة العجوز


هيثم محمد    فيسبوك      تويتر

نجح يوفنتوس في بداية الموسم الحالي 2018 -2019 في تحقيق بداية مميزة ومتوقعة كانت منذ إجراء قرعة الدوري الإيطالي في أغسطس الماضي بالنظر للتدعيمات القوية في صفوف الفريق الصيف الماضي والهيمنة على المسابقة بالأعوام السبع الأخيرة.

وبعد مرور عشر جولات من عمر الدوري، أي ما يقارب ربع المسابقة، حقق يوفنتوس 28 نقطة عبر الانتصار في تسع لقاءات وتعادل وحيد مفاجيء أمام جنوى، ويجلس مستريحاً في القمة بفارق ست نقاط عن أقرب ملاحقيه إنتر ونابولي.

ولم يكتفي يوفنتوس بالسيطرة محلياً، ولكن فرض هيمنته أوروبياً بمجموعة ليست بالهينة، فحقق العلامة الكاملة على حساب كلاً من مانشستر يونايتد وفالنسيا وأكد سعيه الجاد لكسر نحسه مع الكأس الأوروبية لدوري الأبطال.

Empoli-Juventus celeb

ويملك يوفنتوس فرصة إضافة ثلاث نقاط جديدة عندما يستضيف كالياري مساء السبت المقبل في بطولة الدوري، ولكن بعد ذلك اللقاء سيدخل موسم الفريق منعطفاً جديداً كلياً على الصعيد المحلي.

في الجولات العشر الأولى لم يحظى يوفنتوس بلقاءات من العيار الثقيل، وحتى عندما قابل نابولي ولاتسيو حلوا ضيوفاً عليه في "أليانز"، وكان اختباره الأصعب الفوز على بارما بالتارديني،  ولكن بداية من الجولة الثانية عشر سيتغيرالوضع.

وسيجد يوفنتوس نفسه على موعد مع سلسلة صعبة من اللقاءات بعد مواجهة مانشستر يونايتد مساء الأربعاء المقبل، سلسلة قد تمنح بصيصاً من الأمل للملاحقين في إمكانية كسر هيمنة البيانكونيري على السكوديتو وتعلن نهاية شهر العسل ليوفي في إيطاليا هذا الموسم.

ويستهل يوفنتوس تلك السلسلة بالحلول ضيفاً على ميلان في "جيوسيبي مياتسا" ضمن الأسبوع الثاني عشر، وبعدها يستضيف سبال، ثم يشد الرحال إلى فيرينزي لمقابلة فيورينتا في واحدة من أكثر الملاعب عدائية للسيدة العجوز.

وفي الجولة الخامسة عشر يحين موعد ديربي إيطاليا مع إنتر بتورينو في لقاء سيحدد كثيراً شكل المنافسة على السكوديتو، وبعدها سيلعب يوفي ديربي آخر وهو ديربي المدينة مع تورينو بالملعب الأوليمبي الخاص بالأخير.

Internazionale - Juventus Serie A 10182015

ويختتم يوفي مرحلة الذهاب بثلاث مواجهات يمكن وصفها بالمعقدة، فيستضيف روما في قمة كبيرة بتورينو، ثم يحل ضيفاً على أتالانتا في لقاء تعثر به الفريق بالموسمين الأخيرين، ويلعب بالجولة التاسعة عشر مع سامبدوريا الصلب هذا الموسم، قبل أن يشد الرحال بعد نهاية الدور الأول إلى المملكة العربية السعودية لمقابلة ميلان بكأس السوبر الإيطالية منتصف يناير المقبل.

وربما ما قد يصب في مصلحة يوفنتوس في تلك الرزنامة القوية حتى نهاية الدور الأول أنه سيكون المضيف أمام إنتر وروما، وهم اللقاءين الأصعب، كما أن حلوله ضيفاً على تورينو وأتالانتا وفيورينتينا بالدور الأول يجنبه زيارة تلك الملاعب الصعبة في المراحل الأخيرة والحاسمة من الدوري.

وساهمت انتصارات الفريق الثلاث بدوري الأبطال حتى الآن في تسهيل المهمة أوروبياً، مما يجعل الفريق يلعب اللقاءات الثلاث المقبلة، ومنها مواجهتين على ملعبه مع مانشستر يونايتد وفالنسيا ثم زيارة ليونج بويز، بأريحية كبيرة تجعله مركزاً ومتفرغاً لمعمته المحلية.

حتى الآن يبدو يوفنتوس في نزهة نحو لقبه الثامن على التوالي في الدوري الإيطالي، ولكن الشهرين المقبلين ربما يشكلا الفارق في تأكيد هيمنة البيانكونيري أو إعطاء متنفس للملاحقين وتجديد الأمل في رؤية بطل جديد في السيري آ.

 

إغلاق