وديع الجريء: حظوظ تونس في التأهل إلى دور الـ16 متساوية مع إنجلترا وبلجيكا وسنحقق إنجازا تاريخيا

التعليقات()
قوة الشخصية سلاح نسور قرطاج أمام الإنجليز

زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

لم يشعر وديع الجريء رئيس الاتحاد التونسي لكرة القدم، بالقلق على نسور قرطاج من قوة المجموعة التي وقعوا بها بكأس العالم روسيا 2018، والتي تضم منتخبات إنجلترا وبلجيا وبنما، مؤكدا أن تونس ستلفت أنظار العالم بأكمله خلال البطولة.

تونس تختتم استعداداتها اليوم لخوض أولى مبارياتها بكأس العالم، غدا الإثنين، أمام منتخب إنجلترا على ملعب فولجوجراد أرينا.

الجريء قال، خلال تصريحات صحفية: "جاهزون في كافة المستويات لخوض كأس العالم، الأمر يطلب منا أن نكون على مستوى عالمي يليق بهذا الحدث، وبالفعل سعينا لتوفير كافة احتياجات المنتخب  وتحديدا في المجال الطبي، حيث حضرنا إلى روسيبدا رفقة تسعة أطباء.

"قد يرى البعض أن تونس غير مرشحة للتأهل إلى دور الـ16، خاصة مع قوة منتخبي إنجلترا وبلجيكا، لكن كل هذه التنبؤات على الورق فقط، وفي الواقع حظوظ تونس متساوية مع المنتخبين للتأهل،  لما يمتلكه المنتخب من قوة شخصية، وسنبذل أقصى جهدنا لإثبات عدم صحة المنطق النظري.

"متفائل كثيرا بمجموعة اللاعبين الحالية وواثق من قدرتهم على تحقيق إنجاز تاريخي لإسعاد الشعب التونسي بدخول منتخب بلادهم من الباب الكبير وخطفه لأنظار العالم بأسره".

واختتم: "تونس ستتأهل إلى دور الـ16 بفضل الجاهزية الفنية والبدنية والذهنية للاعبين، وإن كان يردد البعض تأثرها بغياب يوسف المساكني، رغم أنه لاعب ذو مكانة كبيرة إلا أنني أرى أن ما يميز منتخبا هي الطريقة الجماعية".

يذكر أن المساكني يغيب عن المونديال إثر إصابته بقطع في الرباط الصليبي تعرض له في إبريل الماضي خلال مشاركته مع الدحيل في آخر جولات الدوري القطري موسم 2017-2018.

المساكني كان قد انضم أمس السبت، إلى بعثة منتخب تونس في مدينة فولجوجراد، التي سيخوض بها المنتخب مواجهة إنجلترا، حرصا منه على مؤازرة اللاعبين ودعمهم قبل انطلاق مشوارهم في كأس العالم.

إغلاق