مارادونا يتساءل عن تجاهله لتولي مسئولية الارجنتين

التعليقات()
Getty Images
منتخب تانجو خرج من الدور ثمن النهائي للمونديال على يد فرنسا.

شادي نبيل    فيسبوك      تويتر

تساءل دييجو مارادونا أسطورة الكرة الأرجنتينية السابق عن الأسباب التي تمنع مسئولي الكرة في بلاده عن اختياره لتولي القيادة الفنية لمنتخب تانجو.

المنتخب الفائز بلقب مونديال المكسيك 1986 ودع النسخة الأخيرة من البطولة والتي أقيمت في روسيا من الدور ثمن النهائي على يد فرنسا، الفائز باللقب بعد الفوز على كرواتيا 4-2.

قبل عام من الآن – بيريز: رونالدو ليس للبيع بأي ثمن!!

وكتب مارادونا على حسابه الشخصي بإنستجرام "بالنسبة لتدريب للمنتخب الأرجنتيني، يزعجني أن بعض الصحفيين لا يضعون اسمي بين المدربين المحتملين".

ما بعد كورتوا.. 5 مرشحين لحراسة مرمى تشيلسي

 

Acá, en casa, recuperándome de dos operaciones que tuve con mi dentista, el Dr. Braverman, para poder empezar a ver jugadores para mi equipo, el Dinamo Brest. La verdad es que el mercado se disparó y yo no puedo jugar con la plata de los dirigentes, y mucho menos con este dolor en la boca. Así que quiero recuperarme y ponerme 10 puntos. Por esto es que no estoy yendo a los programas de TV, que me invitan, y estoy hablando por las redes sociales. Con respecto a la selección argentina, quiero decir que me jode que algunos periodistas no me incluyan entre los posibles técnicos. Mientras me operaban, escuchaba al Chavo Fucks, por ejemplo, y ni siquiera me nombró entre los posibles candidatos. Yo me acuerdo de sus comienzos, cuando yo todavía jugaba, y pareciera que ahora él ya no me conociera. Y lamento que tampoco me tengan en cuenta algunos diarios argentinos, que sí hablan de otros ex técnicos de la selección, pero no de mí. Pero bueno, éste es el periodismo deportivo que tenemos los argentinos. De todas maneras yo tengo un contrato de 3 años, y el Dínamo tiene mi palabra. Aunque yo por la selección doy la vida.

A post shared by Diego Maradona Oficial (@maradona) on

وأكمل "لقد استمعت إلى حلقة من حلقات شافو فوكس على سبيل المثال، ولم يذكر اسمي حتى بين المرشحين المحتملين. أتذكر بداياته، عندما كنت ما زلت ألعب، وأقارن بين موقفه الآن وسابقا".

وأضاف "شعرت بخيبة أمل أيضًا لعدم أخذ الصحف الأرجنتينية فترة تدريبي للفريق في الاعتبار، بالرغم من حديثهم عن مدربين سابقين آخرين ولكن لست منهم".

مارادونا تولى قيادة الفريق في مونديال 2010 والذي أقيم في جنوب إفريقيا، وودعت الأرجنتين من ربع النهائي عقب الخسارة من ألمانيا 0-4.

وأنهى مارادونا رسالته "على أي حال لدي عقد لمدة ثلاث سنوات مع دينامو. على الرغم من أنني أفعل كل ذلك لتولي مسئولية الأرجنتين".

وقاد مارادونا منتخب بلاده للفوز بكأس العالم للمرة الثانية في تاريخ الفريق عام 1986 بعد نسخة 1978.

إغلاق