لوسيان أجومي - بول بوجبا الجديد المفاجأة السارة لكونتي في إنتر

التعليقات()
Lucien Agoume NxGn
Goal
لمع نجم الشاب البالغ من العمر 17 عامًا مع سوشو في دوري الدرجة الثانية الفرنسي الموسم الماضي، ومن المقرر أن ينتقل إلى سان سيرو رغم اهتمام برشلونة ومانش

في حين كل الاهتمامات في الإنتر هذا الصيف تتركز على اللاعبين الذين يرغب في قدومهم أنطونيو كونتي إلى النيرازوري، مثل روميلو لوكاكو وإيدن دجيكو، ربما يكون التوقيع الأكثر أهمية الذي يصنعه النادي هو المفاجأة.

لاعب الوسط المراهق لوسينان أجومي بات قريبًا للغاية من إتمام إنتقاله من سوشو إلى الإنتر، الذي يتحرك سريعًا قبل أندية مانشيستر سيتي وبرشلونة لخطف اللاعب ذو ال17 عامًا والذي بالفعل أصبح يقارن بمواطنه بول بوجبا.

ولد أجومي في الكاميرون في فبراير عام ٢٠٠٢ وبدأ بممارسة كرة القدم عندما انتقلت عائلته للعيش في مدينة بيسانكون على الحدود مع سويسرا.  بعمر ال ١٢ عامًا تم اختياره للالتحاق بأكاديمية سوشاكوس للشباب بينما كانت موهبته واضحة للجميع، وبدأ يصعد سريعًا للفئات العمرية الأكبر.

في سن 16 و 252 يومًا ، أصبح أصغر لاعب في تاريخ سوشو عندما لعب لاول مرة في مباراة دوري الدرجة الثانية أمام تروا، حيث دخل من على مقاعد البدلاء ولعب 14 دقيقة.  تلا ذلك ظهوره مرات أكثر كبديل أيضًا، وبحلول يناير 2019، حجز مركزه الأساسي في فريق عمر داف.

الكشف عن قائمة جول 50: أفضل 50 لاعب كرة قدم في العالم

كانت عروضه رائعة للغاية لدرجة أنه حصل على لقب أفضل لاعب في النادي لشهر يناير، ليتم وضعه في مقارنة مع بوجبا بعد فترة ليست بطويلة. وقد أبهر الجميع في مركزه كلاعب وسط عميق في طريقة 4/2/3/1، وأظهرت مدى قدرته على نقل الكرة للهجوم قدرته الكبيرة في الثلث الأوسط من الملعب.

 على الرغم فشله في تسجيل أي أهداف في موسمه الأول، إلا أن ذلك لا يغفل قدرته على المشاركة بشكل فعال في الجوانب الهجومية إن تطلب الأمر والتسجيل حتى.

يشهد على ذلك هدفيه في أربع مباريات مع منتخب فرنسا لأقل من 16 عامًا، وبحلول صيف عام 2019 كان يتولى قيادة المنتخب لأقل من 17 عامًا في بطولة أوروبا بأيرلندا.  كقائد حقيقي في الملعب، قاد فريقه إلى الدور نصف النهائي قبل أن يهزمهم الوصيف في نهاية المطاف إيطاليا بهذه المرحلة.

 وقال داف عندما سئل عن رغبة برشلونة المحتملة في ضم أجومي "إنه شاب يتطور من مباراة لأخرى. الآن نحن هنا لمساعدته لإيصاله إلى القمة، ولديه كل ما يلزم لتحقيق النجاح".

Lucien Agoume GFX

ويستعد إنتر لدفع 4.5 مليون يورو (4 ملايين جنيه إسترليني / 5.1 مليون دولار) للحصول على خدمات أجومي، رغم أنه من المحتمل أن يكون هناك عدد من الإضافات الأخرى المدرجة في الصفقة.

سيبدأ مشواره في تشكيلة إنتر بريمافيرا، وبينما يميل كونتي إلى تفضيل اللاعبين الأكثر خبرة، فإن قدرة أجومي على ضبط إيقاع خط الوسط قد تروق إلى مدرب يوفنتوس السابق.

قد لا يكون أجومي سريعًا للغاية، لكن سرعته الحقيقية تكمن في اللعب بلمسة واحدة، وبوتيرة سريعة. بالنسبة إلى شاب يبلغ من العمر 17 عامًا على رادار بعض أغنى الأندية في أوروبا، فإن تواضعه يعتبر رائعًا ومن السمات الأخرى التي من المحتمل أن تجذب كونته له.

 وهكذا في الوقت الذي تستمر فيه الصراع لضم لوكاكو ودجيكو، فإن إنتر يسعى بهدوء لتأمين لاعب لديه القدرة والشخصية على الاستمرار في لعب دور البطولة في خط الوسط لسنوات قادمة. وقد لا يمر وقت طويل حتى يرى المعجبون سبب وجود مثل هذه الضجة للتوقيع مع أجومي.

 

إغلاق