كافاني يثير أزمة جديدة مع نيمار في باريس سان جيرمان ويتحدث عن تنفيذ ركلات الجزاء

التعليقات()
صراع جديد يلوح في الأفق بين ثنائي باريس سان جيرمان.

محمود ضياء    فيسبوك      تويتر

أثار الأورجوياني إيدنسون كافاني، مهاجم باريس سان جيرمان، أزمة جديدة في الطريق مع زميله البرازيلي نيمار، بعد تصريحاته الأخيرة اليوم.

وكانت أزمة قد أُثيرت بين الثنائي بسبب تنفيذ الضربات الحرة بشكل عام وركلات الجزاء بشكل خاص، قبل أن يتم حسم الأمر بالتبادل بينهما في المباريات الأخيرة.

وقال كافاني في تصريحات صحفية عن علاقته بنيمار: "لا نحتاج لأن نكون جميعًا أصدقاء في عائلة واحدة، نحتاج لأن نتحلى بالاحترافية في الملعب، أن نحترم زملائنا ونقدم أفضل ما لدينا".

وأضاف مهاجم باريس "ثقافتي في كرة القدم قد تكون مختلفة عن البقية، ولكن بالنسبة لي ما يحدث في غرف خلع الملابس يظل هناك، قد يتحدث البعض بأقاويل غير صحيحة ويبالغون في رودو الأفعال، لا أهتم بكل ذلك".

اختتم كافاني تصريحاته قائلًا: "في تنفيذ ركلات الجزاء،  القرار يكون للمدرب، لقد اتخذ قراره وأنا لن أعترض عليه".

يُذكر أن نيمار نجح في تسجيل ركلة جزاء وضربة حرة مباشرة أمام ميتز في الأسبوع الخامس للدوري، بعد فترة قصيرة من خلافه مع نيمار على تسديد ركلات الجزاء.

يستعد باريس سان جيرمان لمواجهة أندرلخت في الجولة الثالثة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

إغلاق