كأس السوبر الأفريقي| الوداد عينه على اللقب الأول والخوف من مصير النجم الساحلي والصفاقسي

التعليقات()
الوداد المغربي يسعى لتحقيق اللقب القاري الأول لعام 2018 في القارة السمراء

إسلام أحمد    فيسبوك      تويتر

يهدف الوداد المغربي بطل دوري أبطال أفريقيا لنسخة عام 2017، أن تبتسم في وجهه البطولة القارية الافتتاحية لعام 2018، في كأس السوبر الأفريقي، عندما يستضيف تي بي مازيمبي الكونغولي، بطل الكونفدرالية الأفريقية.

الوداد المغربي والذي يسعى لرفع اللقب الأول له بالمسابقة، بعد أن عاد للتتويج بالأميرة السمراء بعد غياب 25 عاما، يحاول الهرب من مسلسل الفشل الذي لاحق كلاً من النجم الساحلي والصفاقسي من تونس كأكثر الأندية خسارة اللقب.

المدير الفني التونسي فوزي البنزرتي يسعى لاستغلال استفاقه الفريق من بعد الهزيمة في ديربي كازابلانكا، ليحقق الفوز باللقب القاري الأول له مع الوداد، علمًا بأنه قاد الرجاء سابقًا لوصافة كأس العالم للأندية، لتكون بمثابة بداية محبة بينه وبين جماهير الوداد عند رفع اللقب ونفض غبار النتائج السلبية التي صاحبت الفريق عقب التتويج القاري.

"وداد الأمة" كما يفضل محبوه، يسعى لرقم إيجابي والابتعاد عن رقم سلبي قد يظل ملازمًا لهم طويلاً.


حلم اللقب الأول


wydad v al ahly

تعد تلك المرة الثالثة التي يخوض بها الوداد مسابقة السوبر الأفريقي، بعد أن خاض نسختي 1993 وهي النسخة الأولى من المسابقة و2003، وفشل في كلا المرتين في تحقيق اللقب.

الظهور الأول لنسخة السوبر الأفريقي جاءت عام 1993، وشهدت مواجهة بين الوداد بطل بطولة أفريقيا للأندية البطلة، وأفريكا سبور الإيفواري بطل كأس الكئوس الأفريقية، ليحقق الأخيرة اللقب عن طريق ركلات الترجيح بعدما انتهى الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق.

المرة الثانية، بعد عشرة أعوام، حل الوداد بطل كأس الكئوس تلك المرة ضيفًا في ستاد القاهرة الدولي أمام الزمالك المصري بطل دوري أبطال أفريقيا – الذي حقق اللقب بالفوز على الرجاء في النهائي – ليخسر الوداد بثلاثة أهداف مقابل هدف، فسجل محمد عبدالواحد وحازم إمام وعبدالحليم علي أهداف الأبيض، بينما سجل هدف الفريق المغربي الوحيد غويلاوم داه زادي.

لتكون تلك المرة الثالثة للفريق البيضاوي، والأولى له في المغرب مما تسهل مهمة الفريق أمام مازيمبي الذي يسعى لتحقيق اللقب الرابع له في تلك المسابقة.


كابوس النجم والصفاقسي


Sifiso Myeni vs. CS Sfaxien

يعد ناديي النجم الساحلي والصفاقسي التونسي، أكثر الأندية فشلا في تحقيق اللقب برصيد 3 مرات، وإن كان النجم قد نجح في تحقيق مرتين، إلا أن الصفاقسي فشل في الثلاث مرات لتحقيق اللقب، أي في حال خسارة الوداد سيعادل رقم الفريقين السلبي وإن كان سيكون الأسوء ظهورًا مع الصفاقسي الذي لم ينجح في التتويج بأي لقب.

النجم الساحلي نجح في تحقيق اللقب مرتين أعوام 1998 و2008، وخسر 3 مرات جاءت أعوام 2004 و2007 و2016، فيما خسر الصفاقسي جميع المرات التي ظهر بها أعوام 2008 و2009 و2014.


معادلة الرجاء والفاسي


African super cup

يسعى الوداد لمعادلة أرقام الأندية المغربية، 5 أندية مغربية ظهرت في المسابقة منذ عام 1993، لينجح الرجاء والمغرب الفاسي في تحقيق اللقب مرة واحدة، بينما فشل الفتح الرباطي والجيش الملكي في تحقيق اللقب بالظهور لمرة وحيدة في المسابقة، ليحاول الرجاء معادلة رقم الرجاء والمغرب الفاسي والابتعاد عن رقم الفتح والجيش الملكي السلبي.


مازيمبي لا يعرف الفوز باللقب


TP Mazembe

نقطة ضعف قد يستغلها لاعبو الوداد، بالإضافة إلى دعم الجمهور، هو أن مازيمبي الكونغولي يحقق اللقب فقط عندما يكون بطلا لدوري أبطال أفريقيا وفعلها ثلاث مرات بنجاح 100% أعوام 2010-2011-2016، وخسر مباراة الموسم الماضي أمام صن دوانز الجنوب أفريقي، عندما شارك بصفته بطلا للكونفدرالية الأفريقية وهو الأمر الذي سيتكرر في النسخة الحالية.

إغلاق