قرار مفاجئ .. تعديل قريب على عدد الأجانب في الدوري السعودي

ittihad - nassr 18-9-2021al nassr twitter

كشفت صحيفة الرياضية السعودية عن اقتراح جديد يخص عدد الأجانب في دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين السعودي يتم دراسته حاليًا في أروقة الاتحاد السعودي لكرة القدم ورابطة دوري المحترفين السعودي.

لوائح الدوري السعودي تسمح للأندية حاليًا قيد 7 لاعبين أجانب في قوائمها المحلية، ولا تُحدد عدد اللاعبين المتواجدين في أرض الملعب، إذ يُمكن لأي فريق أن يدفع بلاعبيه السبعة الأجانب في المباراة.

ما هو الاقتراح المقدم بشأن أجانب الدوري السعودي؟

الرياضية أوضحت أن النقاش يدور حاليًا بين الاتحاد والرابطة حول زيادة عدد الأجانب إلى 8 لاعبين بدلًا من 7، بجانب آلية تواجدهم في أرض الملعب، إن كان سيُسمح بتواجد الأجانب جميعًا أم 7 فقط والثامن على دكة البدلاء.

وأشارت الصحيفة السعودية إلى أن البوادر تُرجح الموافقة على القرار واعتماده رسميًا في القريب العاجل، إذ قد يتم إقرار التعديل مع انطلاق سوق الانتقالات الشتوي المقبل أو عقب نهاية الموسم الجاري على أبعد تقدير.

ما هو موقف أندية الدوري السعودي من زيادة عدد الأجانب؟

وفيما يخص رأي الأندية في هذا الاقتراح، أفادت الرياضية أن الفتح هو النادي الوحيد الذي عارضه مطالبًا أن يتم نقاشه على نطاق أوسع خلف الأبواب المغلقة، فيما وافق الشباب بشرط مساواة الدعم المالي بين جميع الأندية أو الحفاظ على العدد الحالي من الأجانب.

أندية الهلال والاتحاد والاتفاق لم تُبد رأيها في الأمر، بينما أكد ناديا النصر والأهلي عدم تلقيهما الاقتراح رسميًا لإبداء الرأي به، فيما وافقت أندية الفيصلي والرائد والتعاون وضمك والفيحاء وأبها على زيادة عدد الأجانب، ولم تُوافق أو ترفض أندية الحزم والباطن والطائي.

لماذا زيادة أجانب الدوري السعودي قرار مفاجئ؟

زيادة عدد الأجانب من 7 إلى 8 يبدو قرارًا مفاجئًا لأن أغلب المتابعين والنقاد الرياضيين والمسؤولين كان توجههم نحو تقليل عدد الأجانب في الدوري السعودي نظرًا لتأثير وجودهم السلبي على فرص اللاعب المحلي في اللعب.

وليس هذا فقط، بل للعبء المالي الكبير الذي يضعه التعاقد مع الأجانب على كاهل إدارات الأندية، وهو ما أدخل العديد منها في نفق مظلم من الديون والقضايا والمشاكل مع اللاعبين، وعلى رأسهم بالطبع الاتحاد والأهلي والنصر، وإن كان الأخير وجد منقذه في هيئة الأمير الداعم خالد بن فهد.

الجميع تقريبًا كان يُطالب بتقليل عدد الأجانب في الدوري السعودي، لكن يبدو أن صناع القرار يسيرون عكس التيار وقد منحتهم نتائج المنتخب السعودي الأخيرة الشجاعة للإقدام على تلك الخطوة.

إذ يرى البعض أن زيادة عدد الأجانب وارتفاع مستوى جودة التعاقدات أدى لتحسن وتطور اللاعب السعودي، نظرًا لأنه وفر له فرصة الاحتكاك بلاعبين كبار أصحاب تجربة وخبرة كبيرة في ملاعب أوروبا وأمريكا الجنوبية.

اقرأ أيضًا |