الأخبار النتائج المباشرة
تصفيات كأس أوروبا

فرانك لامبارد .. "سانتا كلوز" الكرة الإنجليزية الجديد

1:00 م غرينتش+3 12‏/10‏/2019
Frank Lampard Chelsea 2019-20
لامبارد يقدم الهدايا قبل الكريسماس وأعياد الميلاد

بصرف النظر عن الهزيمة غير المتوقعة للمنتخب الإنجليزي أمام مضيفه التشيكي في التصفيات المؤهلة لليورو، إلا أن هذا لا يقلل من كرم وسخاء مدرب تشيلسي فرانك لامبارد، بكم المواهب المستقبلية التي أهداها لجاريث ساوثجيت والمنتخب في تجمع أكتوبر.

ويعاني سوبر لامبارد الأمرين منذ توليه الدفة الفنية للأسود اللندنية خلفًا لماوريسيو ساري، تارة من العقوبة المفروضة على النادي بمنعه من ضم لاعبين جدد لمنتصف 2020، وتارة من نقص الخبرة، مع ذلك أبلى بلاءً حسنًا مع الفريق، بتحقيق نتائج وعروض لا بأس بها، بعد الهزيمة القاسية أمام مانشستر يونايتد برباعية نكراء في افتتاح موسم البريميرليج.

الهدية الجوهرة

أول وأعظم الهدايا التي قدمها لامبارد للكرة الإنجليزية، إقناع تامي آبراهام بتمثيل الأسود الثلاثة على حساب وطن أجداده منتخب نيجيريا، ليضمع ساوثجيت على الفور، بعد عروضه المذهلة مع البلوز منذ بداية الموسم، بتسجيل ثمانية أهداف من مشاركته في ثماني مباريات، ليصبح لدى المنتخب الإنجليزي منافسًا لا يستهان به للقائد هاري كين.

كوليبالي: إيطاليا بلد للعنصريين؟ نابولي وضع مختلف

الجناح السهم

من الهدايا الأخرى التي قدمها "سانتا كلوز" الجديد للكرة الإنجليزية، الجناح السهم ماسون ماونت، الذي كان أكثر حظًا من رفاقه المنضمين في معسكر أكتوبر ببدء موقعة التشيك، وهو الآخر بعيدًا عن الهزيمة، عبر عن نفسه بشكل مقبول، غير أن بصمته في مشروع لامبارد، تؤكد أننا سنكون على موعد مع جناح من الطراز العالمي، إذا استمر بهذا المستوى والتطور.

جون تيري المستقبلي


بعد انتقال دافيد لويز إلى آرسنال، قدم لامبارد اكتشاف تشيلسي الجديد فيكايو توموري، الذي عبر عن نفسه كقلب دفاع صاعد بسرعة الصاروخ لسماء النجومية، وإلا لما ضمه ساوثجيت للمعسكر، وربما تتأخر فرصته عن ماونت وآبراهام، لكن من المؤكد سيكون من الركائز الأساسية في المنتخب الإنجليزي في المستقبل، إذا وصل على نفس النهج، وقريبًا سنشاهد أسماء أخرى من مشروع لامبارد الشاب في منتخب إنجلترا الأول، ربما يكون هودسون أودوي الأوفر حظًا، بعد تعافيه من الإصابة وعودته مؤخرًا للملاعب.

وما يفعله وسيفعله لامبارد، سيجعل تشيلسي ينافس أو ربما يتفوق على توتنهام بمد المنتخب الأول باللاعبين، تأكيدًا أنه "سانتا كلوز" الجديد.