رجل رائع - رجل مخيب | ميلان × جنوى

التعليقات()
Getty Images
من كان الأفضل ومن خيب الآمال أكثر في التعادل المخيب للروسونيري مع الروسوبلو..؟

أحمد عفيفي | فيسبوك  | تويتر


ضمن مباريات الجولة التاسعة من الدوري الإيطالي الدرجة الأولى "السيري آ"، حقق ميلان التعادل لأول مرة هذا الموسم مع جنوى على ملعب سان سيرو بنتيجة 0-0، في مباراة طُرِد فيها قائد الفريق ليوناردو بونوشي ليستمر فشل فريق المدرب فينتشينزو مونتيلَّا في تحقيق الفوز للمباراة الرابعة على التوالي بعد 3 هزائم متتالية.

وأدت هذه النتيجة إلى تراجع الروسُّونيري إلى المركز الـ11 برصيد 13 نقطة قبل مواجهة يوفنتوس الجولة المقبلة والتي سيغيب عنها بونوشي، في الوقت الذي دخل فيه جنوى منطقة الهبوط بالتراجع إلى النقطة 5 في المركز الـ18، ليصبح كلا المدربين مونتيلا وإيفان يوريتش مهددين بالإقالة من منصبيهما في ظل نتائجهما المخيبة هذا الموسم حتى الآن.

من كان الأفضل ومن كان الأسوأ في المباراة؟ تعرف على خيارات جول ..

رجل رائع | ماتيا بيرين - جنوى

Mattia Perin, Genoa, Serie A, 15102017

هو الوحيد الذي قدم شيئًا يُذكر فيشكر عليه خلال المباراة رفقة سوزو الذي كان أفضل السيئين في مباراة كان الجميع فيها أقل من المستوى المطلوب! العامل الفارق بينه وبين صنع ألعاب ميلان الذي بذل جهودًا كبيرة خاصة في الشوط الثاني لصناعة اللعب والتسديد على المرمى جنوى هو أنه كان أكثر حسمًا في التعامل مع كافة الكرات التي وصلته فقام بـ7 تصديات منهما 3 كرات حاسمة إضافة إلى اعتراضين، بشكل أكبر من الإسباني الذي كان بوسعه تقديم المزيد رغم النقص العددي، وذلك في ظل ضعف مردود أندريا بيرتولاتشي الدفاعي. 

رجل مخيب | ليوناردو بونوشي - ميلان

هل فعل ذلك عن عمد كي لا يواجه فريقه السابق يوفنتوس؟ كل شيء وارد من قائد لم يظهر خلال الفترة الماضية أنه يعي جيدًا مسؤولية شارة القيادة التي يحملها في ذراعه! صحيح أن نيكولا كالينيتش الذي أهدر فرصة لا تضيع وكان سيئًا في الاستسلام والتسليم (في ظل وصول الكرات له رغم الطرد الذي كان ينبغي أن يؤثر على إمداده بالكرات)، لكن المدافع الإيطالي الدولي بتدخله الأرعن في وقت مبكر للغاية وبطاقة حمراء مجانية كلف فريقه فرصة سانحة للغاية للفوز واستعادة الاتزان قبل أصعب مباريات الموسم. حتى وإن استطاع ميلان صناعة الفرص إلى حد ما، فقد أثر النقص العددي الذي تسبب فيه بونوشي على أداء وحظوظ الروسونيري. ربما يكون غيابه عن يوفنتوس في صالح الروسونيري على أي حال، خاصة في ظل المستوى المقبول من الثنائي كريستيان زاباتا وأليسيو رومانيولي، فما أدرانا ماذا كان سيفعل لاعب الإنتر الأسبق أمام زملاء الأمس؟

 

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia ، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

إغلاق