رجل رائع – رجل مخيب | ليفربول × آرسنال

التعليقات()
تقييم جول


بقلم | عادل منصور | فيس بوك | تويتر


سحق ليفربول خصمه اللندني آرسنال برباعية نكراء في قمة الجولة  الثالثة للدوري الإنجليزي الممتاز، التي جرت على ملعب "أنفيلد روود" بعد عصر اليوم الأحد، ليواصل الريدز بدايته المُقنعة بإضافة النقطة السابعة في ثلاث مباريات، في حين ظل رصيد الفريق الخاسر عند ثلاث نقاط بفوز وهزيمتين.


رجل رائع | محمد صلاح


Mohamed Salah Liverpool


من شاهد المباراة، يعرف جيدًا أن كاتب هذه الفقرة حتمًا في موقف لا يُحسد عليه! نُلاحظ أن أغلب المُعلقين والمحللين اتفقوا على أن فريق ليفربول بأكمله كان في يومه، وهذا بطبيعة الحال لم يأت من فراغ، ولا من عمل فردي.

أقل ما يُمكن قوله اليوم أن دم آرسنال تفرق بين ثلاثي هجوم الريدز "صلاح، فيرمينو وماني"، الحقيقة أن كل لاعب أدى دوره على أكمل وجه، النجم البرازيلي أبدع في القيام بدور المهاجم الوهمي، باختياره التوقيت المناسب للعودة إلى الوراء، ليكون محطة يرتكز عليها الجناحين الطائرين ماني وصلاح، وربما لولا دوره التكتيكي الهائل، لما لمع الثنائي الأفضل اليوم.

بالنسبة لي.. أميل أكثر لاختيار صلاح، وهذا ليس تقليلاً من ماني، بالعكس، جُل تاريخي المتواضع في تغطيتي مع هذا الفريق العريق، كان اختياري الأول لماني عندما يكون في يومه. لكن اليوم، وجب اختيار الفرعون المصري، لأنه أولاً وقبل أي شيء، أظهر عدم تأثر الفريق بغياب نجمه الأول فيليب كوتينيو، كما أن سرعته الفائقة مع حُسن استغلال طاقته من قبل كلوب، أعطى حرية أكثر لماني لينفجر بصورة أفضل مما كان عليها في موسمه الأول، علمًا بأن موسمه الأول كان أكثر من رائع.. لكن في الوقت الحالي يكاد يُلامس نجوم الصفوة بدون مبالغة.. والشيء المؤكد.. أن لصلاح وفيرمينو دور في ذلك.


رجل مخيب | ناتشيو مونريال – آرسنال


Tottenham & Arsenal Combined XI/Nacho Monreal

ربما من الظلم والافتراء اختيار مونريال بعينه ليكون الرجل المُخيب، كما توقعنا في ليلة قبل المباراة، أنه سيكون صيدًا سهلاً لصلاح في سباق الـ100 متر، وقد كان، يكفي أنه لولا إبداع تشيك أمام صلاح بالذات، لخرج الأخير بهاتريك على أقل تقدير، نعم المدافع الإسباني قدم مستوى متواضع، لكن هذا ليس بالأمر الجديد، الجديد أنه جاء أمام خصم لا يرحم، والآن على فينجر تدارك الوضع قبل فوات الأوان، المشكلة لا تكمن في هبوط مستوى لاعب او اثنين، لكن في تدمير منظومة لعب الفريق، بإصراره على اللعب بثلاثة لاعبين في قلب الدفاع، مع عمل اختراعات بوضع بييرين في الجانب الأيسر وتشامبرلين في الطرف الآخر، كظهيرين بأدوار متوازنة بين الدفاع والهجوم، وهذه المباراة يُمكن اعتباراها للنسيان بالنسبة لفينجر وفريقه، وعليهم ترتيب أنفسهم بشكل جيد بعد العودة  من العطلة الدولية.

لكم الكلمة.

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

الموضوع التالي:
إيمري: هازارد من الأفضل في العالم ومواجهة تشيلسي مفصلية
الموضوع التالي:
ثلاثة شروط تُحول إعارة هيجواين لتشيلسي إلى بيع نهائي
الموضوع التالي:
التشكيل المتوقع للزمالك أمام اتحاد طنجة المغربي
الموضوع التالي:
تحليل | هيجواين هل يكون ضحية الثقة الخاطئة من ساري؟!
الموضوع التالي:
كلوب قلق جدًا من المباراة الصعبة ضد روي هودسون
إغلاق