الأخبار النتائج المباشرة
إنجلترا

رجل رائع - رجل مخيب | إنجلترا × روسيا

1:25 ص غرينتش+3 12‏/6‏/2016
HD England Russia 110616
اختيار جول للأفضل والأسوأ في تعادل الدب الروسي المثير مع الأسود الإنجليزية...

نجح المنتخب الروسي في انتزاع تعادلٍ قاتلٍ وثمينٍ أمام نظيره الإنجليزي بـ1-1 في ختام مباريات الجولة الأولى من المجموعة الثانية في بطولة يورو 2016 المقامة بفرنسا على ملعب فيلودروم الخاص بفريق مارسيليا، ليتساوى المنتخبين برصيد نقطةٍ يتيمةٍ لكلٍ منهما، متقاسمين وصافة المجموعة خلف نظيرهما الويلزي الذي فاز في وقتٍ سابقٍ من اليوم السبت على حساب نظيره السلوفاكي بـ2-1 ليرفع رصيده لـ3 نقاطٍ في صدارة المجموعة.


والآن مع تقييم جول للأفضل والأسوأ في هذه المباراة:
 

 رجل رائع | إيجور أكينفيف - روسيا
 

تألق حارس مرمى سسكا موسكو المخضرم بشكلٍ كبيرٍ في تلك المباراة، فتصدى لـ4 تسديداتٍ قويةٍ على مرماه، بخلاف توجيهه لخط دفاعه وقيادته للخروج لبر الأمان بعدم استقبال أكثر من هدفٍ يتيمٍ من ضربةٍ ثابتةٍ لا تُصد ولا تُرد من قذيفة إيريك داير قبل ربع ساعةٍ على نهاية اللقاء.

 وبالرغم من استقبال شباكه لهدف، إلا أن هذا لا يمكن أن يُلفت أنظارنا عن تصديات الحارس البالغ عمره 30 عاماً الرائعة، والتي كانت أبرزها تلك الكرة التي بدت كطلقة المدفع من تسديدة روني من علامة الجزاء قـ71، والتي ارتمى لها أكينفيف بسرعة رد فعلٍ خرافيةٍ في أبرز تصديات البطولة حتى الآن، إن لم تفز بالتصدي الأفضل في البطولة على الإطلاق عقب نهايتها.

 

 رجل مخيب | رحيم ستيرلينج - إنجلترا
 

اكتفى جناح مانشستر سيتي الحالي وليفربول السابق بممارسة هوايته المفضلة في الركض السريع على الرواق الأيسر دون أي هدفٍ حقيقيٍ من وراء سرعته الجنونية التي فشل في استغلالها بالشكل الأمثل وتوجيهها لكي تصب في الصالح الجماعي لمنتخب بلاده بوجهٍ عام.

وشاب أداء الجناح البالغ عمره 21 عاماً كثيراً من الخشونة والرعونة، وهذا ما ظهر من خلال ارتكابه لـ3 اخطاءٍ عكسيةٍ مقابل حصوله على خطأين فقط لصالحه رغم كونه مهاجم، بالإضافة لوقوعه في مصيدة التسلل في مناسبةٍ أخرى، فيما لم يقم سوى بتمرير الكرات السانحة للتسجيل سوى في 3 مناسباتٍ فقط لزملائه، كانت اثنتين منهما عرضيتين لزميله ديلي آلي الذي لم يلحق بهما في الشوط الأول، قبل أن يواصل ستيرلينج مسلسل تراخيه بالتفرغ للركض بأنانيةٍ كبيرةٍ متجاهلاً التمرير لزملائه في الربع ساعة الأخيرة عقب تقدم إنجلترا، ليستبدله مدربه هودسون مشركاً لاعب الوسط المخضرم جيمس ميلنر بدلاً منه قبل 3 دقائقٍ على نهاية اللقاء، الذي كان ستيرلينج مشاركاً في تحمل مسؤولية عدم فوز منتخب بلاده به بسبب تراخيه في اللحظات الحاسمة.

 

تابع عمرو عبد العزيز