ديربي كازابلانكا| الرجاء للتفوق والاقتراب من الصدارة والوداد لاستكمال مسيرة الانتصارات

التعليقات()
الجولة الـ25 من الدوري المغربي لكرة القدم تشهد ديربي يحدد مسيرة الرجاء والوداد بشكل كبير


إسلام أحمد    فيسبوك      تويتر

ديربي الكرة المغربية يعود من جديد بين الرجاء والوداد، ديربي الدار البيضاء، ديربي كازابلانكا، في الجولة الـ25 من الدوري المغربي، بعد  شهرين فقط من إقامة اللقاء الدور الأول والذي تم تأجيله.

الرجاء تفوق في لقاء الدور الأول والذي أقيم في العاشر من فبراير الماضي، في الجولة العاشرة من المسابقة المحلية، عن طريق هدف متأخر من بدر بانون ليقود الفريق الأخضر للفوز الغائب منذ 3 سنوات على حساب الوداد.

معطيات اللقاء الحالي، تختلف كليا عن وضع الفريقين في لقاء الدور الأول، لقاء الدور الأول شهد عودة لاعبي الفريقين من بطولة أمم أفريقيا للمحليين، المباراة الأولى للتونسي فوزي البنزرتي على رأس العارضة الفنية للوداد، ومحاولات من الإسباني جاريدو لتأكيد ثورته مع الرجاء.

جاريدو

الرجاء لم يحقق سوى 4 انتصارات منذ الفوز في الديربي في جميع المسابقات محليا وأفريقيًا، خسر 3 وتعادل في مثلها، عاد لصدارة الدوري بعد غياب، لكنه تراجع بفعل النتائج المتذبذبة، على الرغم من التجديد لجاريدو لعاما أخر.

من الناحية الأخرى، استفاد الوداد من الهزيمة، لقلب الأوضاع لصالحه، فحقق الفريق الفوز في 8 مباريات منها 6 متتالية، محققا لقب السوبر الأفريقي على حساب مازيمبي الكونغولي، وخسر لقاء وحيد وتعادل في 2.

Wydad Casablanca players celebrate winning the CAF Champions League final

قبل لقاء اليوم يدخل الفريقان وبجعبتهما، 36 نقطة، مع مباراتان أقل للرجاء وواحدة للوداد، مباراة تعني الكثير خاصة للصراع على مقعد دوري أبطال أفريقيا الموسم المقبل مع ابتعاد اتحاد طنجة في الصدارة بفارق 11 نقطة قبل بداية الجولة.

الرجاء لم يعرف الفوز في أخر 4 مباريات، بينما الوداد فاز في 3 وتعادل في 2  في أخر خمس مباريات بالدوري.

الرجاء يتفوق بفضل نتيجة مواجهة الذهاب حيث يأتي رابعا وخلفه الوداد، فهل يستغل الأخضر اللقاء لتقليص الفارق واستعادة الأمل قبل 5 جولات من نهاية البطولة المغربية، أم يستغل لاعبي الوداد قدراتهم والدفعة المعنوية الكبيرة ويحقق الانتصار ويقترب أكثر من مقاعد الأفريقية.

الموضوع التالي:
جاليارديني يقترب من الرحيل عن إنتر
الموضوع التالي:
هل هو فأل خير؟ ميلان لا يخسر بغياب هيجواين!
الموضوع التالي:
جدل حول تقنية الفيديو في إسبانيا بسبب هدف لويس سواريز
الموضوع التالي:
ميلان يهزم جنوى ويستعيد المركز الرابع
الموضوع التالي:
خاص - حارس اليابان: لم نقدم أداء رائع أمام السعودية.. والأهم التأهل
إغلاق