دروجبا يختار اللحظة الأفضل والأسوأ في مسيرته

التعليقات()
Getty Images
دروجبا ودع الملاعب بنهاية العام 2018


هيثم محمد    فيسبوك      تويتر

عاد ديديه دروجبا، النجم الإيفواري، للحديث عن مشواره الكروي واختار اللحظات الأفضل والأسوأ خلال مسيرته الحافلة بالملاعب.

واعتزل دروجبا في نهاية العام 2018 كرة القدم بعد محظة أخيرة مع فريق فينيكس بكندا الذي يمتلكه نجم تشيلي السابق.

وقال دروجبا مع "لو فيجارو": "اللحظة الأفضل هي التتويج بدوري الأبطال مع تشيلسي وتسجيل ركلة الجزاء، بالإضافة للفوز بالبطولة مع فينكس نهاية العام".

وأضاف: "مع فينيكس الأمر له مذاق خاص لأن هنا لا يوج تشيك، تيري ولامبارد وباقي النجوم، هذا مجرد نادي صغير لم يتخطى عمره عامين".

ليفربول وبرشلونة وفرق فشلت في تحقيق دوري اللاهزيمة

بوبان: مشكلة إنفانتينو الوحيدة تشجيعه إنتر

وواصل الإيفواري: "أما اللحظة الأسوأ فكانت خسارة نهائي أمم أفريقيا أمام زامبيا، أضعت ركلة جزاء، وخسرنا بركلات الترجيح وعانيت كثيراً بعدها للخروج من الأزمة".

ومثّل دروجبا عدة أندية في مشواره مثل جلطة سراي ومارسيليا، ولكن الفترة الأبرز كانت مع تشيلسي في إنجلترا.

الموضوع التالي:
تشيزني: يوفنتوس مثل الموسم الماضي بالإضافة لرونالدو
الموضوع التالي:
رسمياً - الهلال يوقع مخالصة مع مختار فلاتة
الموضوع التالي:
نابولي يدخل سباق ضم خاميس رودريجيز
الموضوع التالي:
جاتوزو يعتدي على صحفي بعد عودته من جدة
الموضوع التالي:
رابطة جماهير المنتخب الإماراتي تدعم السعودية أمام قطر
إغلاق